irhabeoun

آراء وتحليلات

صبر اليمن لن يطول والامارات بين خيارين: ايقاف العبث او تحولها الى مدن اشباح

02/01/2022

صبر اليمن لن يطول والامارات بين خيارين: ايقاف العبث او تحولها الى مدن اشباح

زين العابدين عثمان ـ  خبير عسكري يمني

ما تزال دويلة الامارات تمارس وتنفذ مخططات خطيرة وعدوانية في اليمن فهي إلى جوار امريكا والسعودية تقود عمليات عدوانية مشتركة ولكن بوتيرة خفية ومرنة وذلك تماهيا مع سياساتها الجديدة التي اتخذت في الفترات الماضية والتي ترتكز على اخفاء الامارات عن المشهد العسكري المباشر واكتفائها باستراتيجية "القتال عن بعد" دون اصدار ضجة وبطريقة تضمن تحقق غاياتها وسلامة اراضيها وعمقها الاستراتيجي من اي ردات فعل انتقامية من القوة الصاروخية وسلاح الجو المسير.

الامارات مع كل محاولاتها اخفاء دورها وممارستها الحرب بالوكالة، هي بالفعل تحت مجهر القوات المسلحة وجميع تحركاتها مرصودة بعناية وتحت التقييم، خصوصا وانها تمارس التطبيع مع كيان العدو الاسرائيلي بوتيرة غير مسبوقة وبمستوى تقديم التعاون لعسكرة الجيش الاسرائيلي على جزيرتي سقطرى وميون والسواحل الشرقية والغربية لليمن.

اما مسألة دخولها خط التصعيد الجوي التي تقوده السعودية حاليا وارسالها قوات من المرتزقة التي حشدتهم من الساحل الغربي الى محافظة شبوه، فهذه ايضا خطوات تصعيدية تضاف لرصيدها العدواني الذي لا يمكن التغاضي عنه ونؤكد ان صبر القيادة والشعب اليمني قد ينفذ في اي لحظة وقد يتم اتخاذ القرار الذي سيرفع ملف الامارات الى وحدات الصواريخ الباليستية وسلاح الجو المسير لاعطائها رسائل جوابية تناسب افعالها.

فعمليات الردع الاستراتيجي مركزة على العمق السعودي، واذا اتخذ القرار سيتم اضافة العمق الاماراتي الى القائمة وستتحول الامارات الى منطقة عسكرية مفتوحة لعمليات للقوة الصاروخية والطيران المسير الذي سيضرب اعماقها الحيوية بضربات قاصمة لم يسبق لها مثيل. فهناك مجموعة اهداف بالغة الاهمية والاستراتيجية بالعمق الاماراتي تحتفظ بها القوات المسلحة اليمنية واهداف تعتبر ركائز الاقتصاد والامن منها المطارات الدولية في ابو ظبي ودبي وراس الخيمة والمنشئات الحيوية والمدن الصناعية.

بالتالي على "عيال زايد" ادراك ان صمت اليمن وصبره لن يطول كثيرا، وان مسألة ايقاف المغامرات الصبيانية والتخريبية اصبح عين الصواب، لانها مفضوحة اولا ولان الامر بالنسبة للقوات المسلحة اليمينة لن يتعدى تغيير زاوية الصواريخ والطائرات المسيرة بضع درجات حتى تجعل الامارات مدن اشباح.

الإمارات العربية المتحدةاليمنالقوات المسلحة اليمنيةسقطرىميون

إقرأ المزيد في: آراء وتحليلات

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة
البأس اليمني الشديد بالمرصاد... هذا ما ينتظر العدوان
البأس اليمني الشديد بالمرصاد... هذا ما ينتظر العدوان
تنديدًا بالمجازر في صعدة والحديدة.. الشعب اليمني احتشد في صنعاء: لن نقبل بالهيمنة الأمريكية
تنديدًا بالمجازر في صعدة والحديدة.. الشعب اليمني احتشد في صنعاء: لن نقبل بالهيمنة الأمريكية
العدو قلق بعد ضربة أبو ظبي: منشآتنا في مرمى القوات اليمنية أيضًا
العدو قلق بعد ضربة أبو ظبي: منشآتنا في مرمى القوات اليمنية أيضًا
رسالة تضامن "إسرائيلية" من بينيت إلى ولي عهد أبو ظبي
رسالة تضامن "إسرائيلية" من بينيت إلى ولي عهد أبو ظبي
الإمارات تتوسّل الولايات المتحدة بعد ضربة أبو ظبي النوعية
الإمارات تتوسّل الولايات المتحدة بعد ضربة أبو ظبي النوعية
حزب الله دان مجازر العدوان في اليمن: تعويض بائس عن فشله الذريع في الميدان
حزب الله دان مجازر العدوان في اليمن: تعويض بائس عن فشله الذريع في الميدان
الجهاد الإسلامي: مع الشعب اليمني الشقيق بمواجهة العدوان الظالم
الجهاد الإسلامي: مع الشعب اليمني الشقيق بمواجهة العدوان الظالم
"نحن اليمن".. بوجه الإرهاب السعودي
"نحن اليمن".. بوجه الإرهاب السعودي
الجيش اليمني يتصدّى لهجوم واسع لـ"داعش" في مديريتي حريب وعين وعشرات القتلى
الجيش اليمني يتصدّى لهجوم واسع لـ"داعش" في مديريتي حريب وعين وعشرات القتلى
"وول ستريت جورنال": "الهجوم" على الإمارات أظهر التقدُّم العسكري لـ"أنصار الله" في السنوات الأخيرة
"وول ستريت جورنال": "الهجوم" على الإمارات أظهر التقدُّم العسكري لـ"أنصار الله" في السنوات الأخيرة
القوات المسلحة اليمنية تكشف أنواع الصواريخ والمسيرات التي ضربت العمق الإماراتي
القوات المسلحة اليمنية تكشف أنواع الصواريخ والمسيرات التي ضربت العمق الإماراتي
انخفاض لأسهم بورصة أبو ظبي عقب عمليّة الجيش اليمني
انخفاض لأسهم بورصة أبو ظبي عقب عمليّة الجيش اليمني
"إعصار اليمن" يضرب مطاري دبي وأبو ظبي.. والإمارات غير آمنة 
"إعصار اليمن" يضرب مطاري دبي وأبو ظبي.. والإمارات غير آمنة