irhabeoun

لبنان

الشيخ دعموش: لبنان بحاجة اليوم الى خطط ومعالجات جادة

31/12/2021

الشيخ دعموش: لبنان بحاجة اليوم الى خطط ومعالجات جادة

أكد نائب رئيس المجلس التنفيذي في حزب الله الشيخ علي دعموش أن "ليلة راس السنة يجب ان تكون ليلة التفكر والتأمل والمراجعة والتقييم وليلة جردة الحساب، لا ليلة اللهو والمجون والتحلل، ولا ليلة التفلت من الضوابط والقيم الأخلاقية والتفلت من القانون وإطلاق الرصاص بشكل عشوائي وتعريض الناس للخطر".

وقال الشيخ دعموش في خطبة الجمعة أنه "في ليلة رأس السنة يجب أن يعود الناس إلى الله وأن يتضرعوا الى الله ليغيّر سوء حالهم الى أحسن حال، وليُعينهم على مواجهة تحديات المستقبل وتجاوز المشكلات والازمات".

ورأى أن "ما يتطلع إليه اللبنانيون على أبواب السنة الجديدة هو ان تكون لديهم دولة حقيقية وقيادات صادقة ومخلصة تعمل على انقاذ البلد وانتشاله من ازماته"، مضيفا أن "البلد بحاجة اليوم الى خطط ومعالجات جادة وواقعية لإنقاذه والى تعاون حقيقي بين ابنائه وعدم الرهان على الخارج، الذي لم يقدم شيئا في معالجة المشاكل والازمات بل زاد من تفاقمها باملاءاته وتحريضه واثارته للفتن".

وأشار سماحته إلى أن "السنة الجديدة هي سنة الانتخابات النيابية، وهذا الاستحقاق يشكل فرصة للناس ليعبروا عن خياراتهم"، لافتًا الى أن "حزب الله عمل خلال كل السنوات الماضية على تمثيل الناس تمثيلا صادقا وحقيقيا في المجلس النيابي، وقمنا بكل ما نقدر عليه على مستوى حماية البلد وخدمة الناس من خلال وجودنا داخل مؤسسات الدولة وخارج مؤسسات الدولة، لا سيما على مستوى التقديمات الاجتماعية والصحية والدوائية وعلى مستوى تأمين مادة المازوت لكل الناس".

وشدد على أن "حزب الله سيواصل هذا المسار في حماية البلد وفي خدمة الناس والتخفيف من معاناتهم، وسنعمل ليكون لنا حضور قوي ومؤثر في البرلمان القادم لنبني ونحمي بلدنا ونحافظ على سيادته واستقلاله ونحفظ مصالح الناس".

وختم الشيخ دعموش قائلا "إننا على ثقة بأن أهلنا الذين لمسوا حرصنا على رعاية شؤونهم وخدمتهم والوقوف الى جانبهم خلال كل المراحل السابقة، لن يحيدوا عن الخيارات الوطنية الصادقة التي سيحددها حزب الله للانتخابات القادمة، وسيقومون بواجبهم الوطني بالمشاركة الفاعلة في الانتخابات لدعم هذه الخيارات".

لبنانالشيخ علي دعموش

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة