alahedmemoriz

الخليج والعالم

اللواء سلامي: المقاومة بعد استشهاد القائد سليماني واصلت مسارها بقوّة

30/12/2021

اللواء سلامي: المقاومة بعد استشهاد القائد سليماني واصلت مسارها بقوّة

أكّد القائد العام للحرس الثوري في الجمهورية الإسلامية الإيرانية "اللواء حسين سلامي"، أنّ محور المقاومة لم يصب بـ "الخمول" في مرحلة ما بعد استشهاد "الفريق الحاج قاسم سليماني" و"أبو مهدي المهندس" ورفاقهما، بل واصل المضي نحو أهدافه بقوّة ليبلغ هذه المرتبة السامية اليوم.

جاء ذلك في كلمة لسلامي بمراسم إحياء الذكرى السنويّة الثانية لاستشهاد القائد قاسم سليماني ورفاقه، ورحيل آية الله الشيخ مصباح يزدي، التي أقيمت مساء اليوم الخميس في "مصلّى القدس" بمحافظة قم المقدسة (جنوب طهران).

ولفت اللواء سلامي إلى "أنّ العدو أراد من خلال اغتيال (القائد سليماني) تقويض جبهة المقاومة، لكن العكس حصل وانقلبت معادلاته لأنّ المقاومة أصبحت ببركة الدماء الطاهرة لهذا الشهيد أكثر صلابة وقوّة مما كانت عليه".

وأضاف أنّ "محور المقاومة ماضٍ في ملاحقة العدو أينما تواجد على صعيد العالم الإسلامي، وسيصدّه عن تحقيق مآربه البغيضة".

وأكد سلامي أنّه "لو لم تبلغ المقاومة هذا المستوى من القوّة الرادعة، لكان العدو قد تطاول على الأراضي الإسلامية جمعاء".

كما نوّه بتعاظم اقتدار الجمهورية الإسلامية الإيرانية يومًا بعد يوم، بينما العدو بات أكثر عزلة. 

وتابع "نحن قادرون على معالجة جميع مشاكل البلاد، عبر الإستناد على طاقاتنا الذاتيّة والمحليّة ومساندة الشعب"، داعيًا إلى الصمود بوجه الحظر والحصار لإحباط مؤامرات العدو.
 

الجمهورية الاسلامية في إيرانقاسم سليمانياللواء حسين سلامي

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة