باقون

فلسطين

"مواجهات بلدة بُرقة": إصابة عشرات الفلسطينيين ودعوات لمساندة "السواعد الرامية"

25/12/2021

"مواجهات بلدة بُرقة": إصابة عشرات الفلسطينيين ودعوات لمساندة "السواعد الرامية"

أصيب عشرات الفلسطينيين، مساء اليوم السبت، خلال مواجهات عنيفة شهدتها بلدة بُرقة شمال غرب نابلس شمال الضفة الغربية المحتلة.

وأفادت مصادر محليّة، بإصابة 6 مواطنين فلسطينيين بالرصاص المعدني المغلّف بالمطاط، خلال المواجهات التي اندلعت عند المدخل الرئيس للبلدة، كما أصيب شابان بالرصاص الحي أحدهما بالقدم، بالإضافة لعشرات حالات الاختناق بالغاز.

واندلعت مواجهات أيضًا عند المدخل الشرقي لبلدة بزاريا المجاورة لبُرقة في محاولة للتصدّي لمسيرة المستوطنين الصهاينة.

في غضون ذلك، استهدف مقاومون فلسطينيون قوات الاحتلال بالرصاص الحي بشكلٍ مباشرٍ في بُرقة، واشتعلت جماهير البلدة بالهتافات للمقاومة وقائد كتائب "القسام" محمد الضيف. 

في الموازاة، أفاد إعلام العدو نقلًا عن ما أسماه مصادر عبرية عن إصابة جندي صهيوني بجروح في وجهه جرّاء رشقه بالحجارة من شبّان فلسطينيين في بلدة بُرقة.

وكانت حشود من المواطنين الفلسطينيين قد توافدت على بلدة بُرقة اليوم السبت للتصدّي للمستوطنين الذين يخطّطون لتنظيم مسيرة استفزازية لمستوطنة "حومش" المخلاة، والذي يُتوقّع أن يرافقها اعتداءات على المنازل في بلدة برقة.

واحتشدت مجموعات من الفلسطينيين من مناطق مختلفة في جنين إلى جانب أهالي قرية بُرقة للتصدّي لهجمات المستوطنين المحتملة.

ودعت القوى الوطنية والإسلامية في محافظة نابلس الجماهير الفلسطينية للمشاركة في فعاليات وتظاهرات التصدّي للمستوطنين وانتهاكات الاحتلال "الإسرائيلي" في نابلس وجنين.

كما دعت حركة "حماس" إلى النفير ونصرة أهالي قرية برقة، وحثّت على الانضمام لـ"السواعد الرامية" ولجان مقاومة المستوطنين.
 

فلسطين المحتلةالكيان الصهيونيالضفة الغربية

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة