irhabeoun

لبنان

رحيل المناضل سماح ادريس.. خسارة لفلسطين

26/11/2021

رحيل المناضل سماح ادريس.. خسارة لفلسطين

استفاقت بيروت على خبر رحيل رئيس تحرير مجلة "الآداب" اللبنانية المناضل سماح إدريس بعد صراع مع المرض. ادريس هو مثقف كاتب وروائي ومترجم، وعضو مؤسس في "حملة مقاطعة داعمي إسرائيل في لبنان" منذ العام 2002.

تسلّم إدريس منصب رئيس تحرير مجلّة "الآداب" التي أسّسها والده الراحل الكاتب والمترجم سهيل إدريس سنة 1953، منذ سنة 1992.
نال الدكتوراه في اختصاص دراسات الشرق الأوسط من جامعة كولومبيا الأميركيّة، وماجيستير الأدب العربي من الجامعة الأميركيّة في بيروت.

اضافة الى الدراسات والمقالات والكتب المترجمة، لسماح ادريس العديد من الكتب منها كتابان في النقد الأدبي، و4 روايات للناشئة، و11 قصة مصورة للأطفال بينها "تحت السرير"، و"حين قرّر أبي"، و"الملجأ"، و"النصّاب"، و"عالم يسع الجميع"، و"خلف الأبواب المقفلة"، و"فلافل النازحين".

عُرِف سماح ادريس بنشاطه الدائم في مجال رفض التطبيع وفضح المطبعين وملاحقتهم والتوعية الى ضرورة مقاطعة الكيان الاسرائيلي حول العالم. ورغم سطوة المال الخليجي على عالم الصحافة والاعلام وهيمنة النفوذ الأميركي على بيئة المثقفين، وانزلاق الكثير منهم الى المحور الاسرائيلي تحت عناوين ومبررات وأقنعة كثيرة، بقي سماح ادريس صامدًا بمواقفه الى جانب المقاومة اللبنانية والفلسطينية، ومناصرًا لقضايا فلسطين والعروبة ولكل معادٍ للكيان الصهيوني.

أكثر ما استذكره محبوه بعد ساعات على رحيله هو شعاره: "إذا تخلّينا عن فلسطين، تخلّينا عن أنفسنا".

رحيل المناضل سماح ادريس.. خسارة لفلسطين

الكيان الصهيونيالتطبيعالمقاومة

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة