irhabeoun

عين على العدو

ليبيا تقترب من تطبيع علاقاتها مع العدو

11/11/2021

ليبيا تقترب من تطبيع علاقاتها مع العدو

نقلت صحيفة "إسرائيل هيوم" عن مصادر مقربة من مرشح الانتخابات الرئاسية في ليبيا اللواء خليفة حفتر قولها إن ليبيا تقترب من تطبيع علاقاتها من كيان العدو.

وذكرت أن حفتر تحدث أكثر من مرة وفي أكثر من مناسبة عن رغبته بالتوصل الى اتفاق "تطبيع" مع "اسرائيل"، وأعلن أنه سيعمل على تحقيق ذلك بعد الانتخابات التي ستعقد في 24 كانون الثاني.

من جهته، اعتبر مسؤول في حملة حفتر الانتخابية في حديث لـ"إسرائيل هيوم" أن الحديث عن "اسرائيل" حاليًا يمكن أن يلحق ضررًا باحتمالات فوز حفتر، بسبب العداوة التقليدية للشعب الليبي مع الاسرائيليين. 

وكانت الصحيفة قد كشفت أن المرشحيْن الأوفر حظًا للانتخابات الرئاسية يستعينان بخدمات نفس المستشار الاعلامي، وهو مستشار اسرائيلي لديه خبرة غنية بإدارة حملات انتخابية في دول افريقيا، شرقي اوروبا، والبلقان. 

والمرشحان هما اللواء خليفة حفتر وسيف الدين القذافي ابن الرئيس الليبي السابق معمر القذافي.

وكان حفتر قد صرح أمام مقربين منه أن الرابح بالانتخابات للرئاسة الليبية سيرسم الاتجاه الذي تسير به الدولة، وأنه سيكلف ابنه صدام بمنصب كبير في الحكومة في حال فوزه.

ووفقًا للصحيفة، فإن حفتر يمتلك تأييدًا من واشنطن، مصر، السعودية وجهات غربية اخرى. 

وبحسب التقرير، فإنه يتضح أن لدى حفتر آمالا كبيرة من خلال تطبيع العلاقات مع "اسرائيل"، اذ قال لمقربيه: "فقط اتفاق تطبيع مع "اسرائيل" سيؤدي الى ضم ليبيا الى الاتفاقيات "الابراهيمية"، وسيقود الى تنفيذ خطة إعادة إعمار وإصلاح ليبيا، والتي تكلف مئات مليارات الدولارات".

كما نقلت الصحيفة عن مسؤول اماراتي مقرب من كلا المرشحين للرئاسة الليبية قوله إن "هناك إجماعًا بين المرشحين بشأن الرغبة وحاجة ليبيا لتطبيع علاقاتها مع "اسرائيل" والانضمام الى الاتفاقيات "الابراهيمية"، فالاثنان صرّحا سابقًا بأن التطبيع مع "اسرائيل" ضمن حساباتهما، وعبّرا في مرات كثيرة خلال محادثات مغلقة مع مقرّبين أنهما سيعملان بجد أكبر لهذا الغرض".

وأضاف المسؤول الإماراتي "في حال تم انتخاب أحد المرشحين للرئاسة وانضمام ليبيا للاتفاقيات التطبيعية، سنكون أمام تطبيع علاقات مختلف عن الذي حدث مع الإمارات والبحرين والمغرب، واذا دخلت العملية حيّز التنفيذ فإنها ستجري بوتيرة بطيئة للغاية، بصورة تشبه اتفاقية التطبيع الذي يتشكل بين "اسرائيل" والسودان".

ليبيا

إقرأ المزيد في: عين على العدو