40spring

الخليج والعالم

بالصور: الجيش السوري يصدّ هجوما للارهابيين على محور المصاصنة بريف حماه ويعرض جثث قتلاهم

03/03/2019

بالصور: الجيش السوري يصدّ هجوما للارهابيين على محور المصاصنة بريف حماه ويعرض جثث قتلاهم

صدّ الجيش السوري هجوما كبيرا للجماعات الارهابية في ريف حماه الشمالي الغربي، وتمكن من القضاء على أعداد منهم وتدمير عتادهم وأسلحتهم، كما تم سحب عدد من  جثث من القتلى.

وفي التفاصيل، فقد اشتبكت وحدات من الجيش السوري مع مجموعات إرهابية هاجمت بأعداد كبيرة نقاطاً عسكرية على محوري المصاصنة ولحايا/معركبة بريف حماه الشمالي الغربي، وكبدتها خسائر كبيرة بالأفراد والعتاد.

مصدر عسكري في وزارة الدفاع السورية قال، انه "في تمام الساعة /1،30/ من فجر اليوم الواقع في 3/3/2019م، قامت مجموعات إرهابية مسلحة بمهاجمة بعض نقاطنا العسكرية على امتداد محور المصاصنة بريف حماه الشمالي مستخدمة أنواعا متعددة من الأسلحة بعد تمهيد ناري على نقاط / المداجن ــ زور الحيصة ــ خربة معرين/ في ظل اجواء جوية سيئة وعاصفة، وقد تصدت قواتنا العاملة هناك بكل بسالة للإرهابيين القتلة، واستطاعت التعامل مع المهاجمين، والقضاء على أعداد منهم وتدمير عتادهم وأسلحتهم، حيث تم سحب عدد من  جثث من القتلى، وبقيت اخرى في العراء.

ونتيجة لهذا الهجوم وتصدي ابطالنا له ارتقى عدد من جنودنا البواسل شهداء، وأصيب آخرون بجراح.

وإنَّ القيادة العامة للجيش والقوات المسلحة تؤكد يقينها ان انخفاض المعارك في بعض الأماكن لا يعني الركون للإرهابيين الذين سيستمرون بالمحاولة كلما تلقوا ضربات اكبر وانها على استعداد مستمر وجاهزية عالية للتصدي لهجمات الإرهابيين القتلة على المحاور المتبقية في حربها ضد الإرهاب".

وأعلن فصيل "أنصار التوحيد" المرتبط بـ "تنظيم القاعدة" في بيان له، مسؤوليته عن الهجوم على مواقع الجيش السوري على محور المصاصنة بريف حماه الشمالي الغربي.

بالصور: الجيش السوري يصدّ هجوما للارهابيين على محور المصاصنة بريف حماه ويعرض جثث قتلاهم

بالصور: الجيش السوري يصدّ هجوما للارهابيين على محور المصاصنة بريف حماه ويعرض جثث قتلاهم

بالصور: الجيش السوري يصدّ هجوما للارهابيين على محور المصاصنة بريف حماه ويعرض جثث قتلاهم

بالصور: الجيش السوري يصدّ هجوما للارهابيين على محور المصاصنة بريف حماه ويعرض جثث قتلاهم

 

سوريا لن تسمح للإرهابيين ومن يقف وراءهم بالتمادي في اعتداءاتهم

وفي ذات السياق، أعلن مصدر مسؤول في وزارة الخارجية السورية، أن دمشق تعرب عن إدانتها الشديدة للسلوك الإجرامي المستمر للمجموعات الإرهابية وخروقاتها الدائمة لاتفاقيات خفض التصعيد وتؤكد على الجاهزية العالية والتامة للجيش العربي السوري في التصدي لهذه الجرائم والخروقات وعلى أنها لن تقف مكتوفة الأيدي تجاه هذه الجرائم.

وأضاف المصدر أن سوريا لن تسمح للإرهابيين ومن يقف وراءهم بالتمادي في اعتداءاتهم على المواطنين الأبرياء وقوات الجيش العربي السوري وعلى حقها في الدفاع عن سيادة ووحدة أراضيها وسلامة مواطنيها على كامل التراب السوري.

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم