العالم

قاعدة التنف التابعة للاحتلال الأمريكي تحت مرمى الصواريخ

21/10/2021

قاعدة التنف التابعة للاحتلال الأمريكي تحت مرمى الصواريخ

أعلن مسؤولون أمريكيون أن قاعدة التنف التابعة للاحتلال الأمريكي بريف حمص الشرقي على الحدود السورية العراقية استهدفت مساء الأربعاء بعدة صواريخ من طائرات مسيّرة.

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن القاعدة الأمريكية في منطقة التنف "استهدفت بعدة صواريخ اليوم، وإن انفجارات دوت في القاعدة".

أحد المسؤولين الأمريكيين أشار في حديثه للوكالة الى أنه يعتقد بأن الهجوم "كان بطائرة من دون طيار".

بموازاة ذلك، أفادت مصادر إعلامية ومحلية متطابقة على ما تورد وكالة "سانا" عن دوي سلسلة انفجارات في قاعدة التنف التابعة للاحتلال الأمريكي على الحدود السورية العراقية.

وبيّنت المصادر أن عدة طائرات مسيّرة استهدفت بعدة صواريخ القاعدة التي توجد فيها قوات الاحتلال الأمريكي، وأن القصف استهدف عدة مقرات فيها ما أدى إلى اشتعال النيران، فيما لم يتمّ التأكد من وقوع قتلى أو اصابات في صفوف قوات الاحتلال داخل القاعدة.

وأنشأت قوات الاحتلال الأمريكي قاعدة عسكرية في منطقة التنف منذ العام 2014 بذريعة محاربة تنظيم "داعش" الإرهابي، فيما أكدت الوقائع لاحقًا أنها اتخذت من قاعدتها تلك منطلقاً لدعم التنظيمات التكفيرية المنتشرة في المنطقة أصلًا وتلك التي قامت بجلبها وتجميعها من مناطق مختلفة إلى منطقة التنف ومن بينها مجموعات من إرهابيي تنظيم "داعش" لإعادة تدويرها واستخدامها في الاعتداء على مواقع الجيش العربي السوري والتجمعات السكانية والمرافق الحيوية في منطقة البادية السورية.

سوريا

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة