الخليج والعالم

19/10/2021

"بوب مينيديز" و"جيم ريش": الوقاحة الأميركية

بوقاحةٍ علنية وتدخّل فاضح بالشؤون اللبنانية، وتمثيل دور الوصيّ على التحقيقات الخاصة بجريمة تفجير مرفأ بيروت، أعرب رئيس لجنة العلاقات الخارجية في مجلس الشيوخ الأميركي "بوب مينيديز"، والعضو فيها "جيم ريش" عن قلقهما ممّا سمّياه "دور حزب الله في إعاقة التحقيق الحاسم في الانفجار"، على حدّ ادّعائهما.

المسؤولان الأمريكيان أكملا كلامهما وكأنهما يُشاركان اللبنانيين الجنسية والوطنية، وبعثا برسالة دعم جديدة للمحقق العدلي طارق البيطار، فوصفاه بأنه "رجل قانون محترم ونزيه بكل المقاييس، وله أكثر من 10 سنوات من الخدمة كقاضٍ في بلاده"، وفق ما نقلت قناة "الحرة" الأمريكية.

ولم تقف الأمور عند حدود ذلك، بل فرضا أوامر على الحكومة اللبنانية، فقالا "من واجب الحكومة اللبنانية أن تضمن حق القضاة والمحققين الآخرين في أداء واجباتهم بأمان وإتمام هذا التحقيق"، وتحدّثا باسم اللبنانيين، وصرّحا "هؤلاء ما زال الكثير منهم يعانون الآثار المادية والاقتصادية لانفجار المرفأ، يستحقون محاسبة المسؤولين عن هذه المأساة".

 

لبنانالولايات المتحدة الأميركيةطارق البيطار

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة