العالم

روائية إيرلندية تخرق زمن التطبيع والخذلان: مقاطعة للعدو ثقافيًا

13/10/2021

روائية إيرلندية تخرق زمن التطبيع والخذلان: مقاطعة للعدو ثقافيًا

دعمًا لحملات مقاطعة الكيان الصهيوني بسبب السياسات الاضطهادية الصهيونية تجاه الشعب الفلسطيني، رفضت الروائية الإيرلندية سالي روني ترجمة روايتها الجديدة "أيها العالم الجميل، أين أنت؟" إلى اللغة العبرية عبر شركة صهيونية. 

وقالت روني إنه سيكون من المشرّف تلقيها عرضًا لترجمة كتابها من شركة تحمل نفس توجهها السياسي. 

وتُعرف الروائية روني بمواقفها المناهضة للاحتلال الصهيوني، فقد وقّعت سابقًا في أيار الماضي على خطاب مفتوح حثّت فيه على إنهاء الدعم الذي تقدمه القوى العالمية لـ"إسرائيل" وجيشها، خاصة الولايات المتحدة، قائلةً بأن على الحكومات قطع العلاقات التجارية والاقتصادية والثقافية مع إسرائيل.

وفي السياق نفسه، حيّت حملة مقاطعة "اسرائيل" العالمية روني، داعيةً المثقفين والفنانين العرب للامتثال لموقف شعوب المنطقة الرافض للتطبيع مع العدو، في الوقت الذي اعتبر أحد الوزراء الصهاينة موقف روني شكلًا من أشكال "معاداة السامية".

روائية إيرلندية تخرق زمن التطبيع والخذلان: مقاطعة للعدو ثقافيًا

التطبيع

إقرأ المزيد في: العالم