الخليج والعالم

عبد اللهيان وصل الى لبنان مساءً استكمالًا لجولته في عددٍ من بلدان المنطقة

06/10/2021

عبد اللهيان وصل الى لبنان مساءً استكمالًا لجولته في عددٍ من بلدان المنطقة

واصل وزير الخارجية الإيرانية حسين أمير عبد اللهيان سلسلة زياراته إلى عددٍ من عواصم المنطقة والعالم تتناول ملفات هامة وحساسة، وفي هذا الاطار وصل عبد اللهيان إلى لبنان قادمًا من روسيا في زيارةٍ يلتقي خلالها يوم غدٍ الخميس المسؤولين اللبنانيين.

وفي موسكو التقى عبد اللهيان نظيرَه الروسي سيرغي لافروف مؤكدًا على تنسيق المواقف بين البلدين حول تطورات منطقة القوقاز.

ورأى المختص في الشأن الإيراني الدكتور حكم أمهز أنَّ زيارات عبد اللهيان التي بدأت في نيويورك باجتماع الأمم المتحدة ثم إلى موسكو، تُستكمل في لبنان وسوريا لتؤكِّد على الأهمية التي توليها الجمهورية الإسلامية والحكومة الإيرانية الجديدة للملفين اللبناني والسوري.

وأشار إلى أنَّ "للبنان في قلب وزير الخارجية الإيراني خصوصية كبيرة، وهو أعلن قبل فترة قصيرة أننا مستعدون أن نقدم للبنان كل ما يريد، لذلك فهو في زيارته للبنان سيجدِّد تقديم العروض للحكومة اللبنانية لمساعدة لبنان على كل المستويات، فالجمهورية الإسلامية عرضت أكثر من مرة الكثير من العروض للبنان على مستوى الكهرباء والنفط والطرقات والمواصلات وغيرها، والإشكالية كانت في القرار السياسي حيث كان هناك من يدعي السيادة ويرتبط بمصالح خارجية".

وحول زيارة عبد اللهيان إلى موسكو، أوضح أمهز أنَّ هناك زمنًا مفصليًا في ما يتعلق بالتطورات في المنطقة وبعد انسحاب أميركا من أفغانستان وعلى مستوى تطورات الحدود الإيرانية وملفات المنطقة والمباحثات السعودية الإيرانية حيث أنَّ هناك وفدًا سعوديًا يتواجد حاليًا في إيران، لذلك تأتي أهمية زيارة موسكو وهناك ملفات متقاطعة روسية إيرانية مثل الحدود وأفغانستان وسوريا، وهناك بحث في التنسيق في هذه الأمور، وإيران مستعدة لتعزيز العلاقات بشكلٍ كبيرٍ جدًا مع روسيا.


 

روسياالخارجية الايرانيةحسين أمير عبد اللهيان

إقرأ المزيد في: الخليج والعالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة