منوعات

ماذا يسبّب الجلوس لثماني ساعات يوميًا؟

12/12/2018

ماذا يسبّب الجلوس لثماني ساعات يوميًا؟

أعلن موقع "برايت سايد" الأميركي عن قائمة بأخطر 10 مشاكل صحية ناجمة عن الجلوس لمدة ثماني ساعات يوميًا، مشيرًا إلى بعض الطرق التي يمكن اعتمادها للحد من خطورة هذه المشاكل.

ولفت الموقع إلى أن العمود الفقري في جسم الإنسان يكون شكله شبيها بحرف "S" ليكون قادرا على تحمل الإجهاد، لكن هذا الشكل يتغير عند الجلوس ليصبح شبيها بحرف "C".

وفيما يلي أبرز 10 مشاكل صحية يسبّبها الجلوس ثماني ساعات يوميًا بحسب الموقع:

-تصبح عضلات المعدة أكثر ضعفًا، وينخفض تدفق الدم إلى الدماغ، ما يجعل الشخص يعاني من عدم وضوح الرؤية والشعور بالصداع.

-ضعف العضلات والحدّ من نشاط الدورة الدموية، كما أن نقص النشاط البدني هو أحد الأسباب الرئيسية لتصلب الشرايين بصفة مبكرة.

-خطر تدهور الدورة الدموية في أطرافهم السفلية بشكل يسمح بتطورها وتحولها إلى مرض الدوالي الوريدية.

-اكتساب الشخص للوزن الزائد، حيث تتباطأ عملية التمثيل الغذائي، مما يتسبب في حرق جسدك لسعرات حرارية أقل وتخزين السعرات المتبقية على شكل دهون.

-جعل عضلات الجسم ضعيفة وواهنة، خاصة عضلات البطن والوركين.

- تصبح العظام أكثر هشاشة بسبب اعتيادها على وضع مريح خلال الجلوس، ما يجعلها تفقد قوتها مع مرور الوقت.

-خفض استهلاك الخلايا للأنسولين، وهو ما يمهد للإصابة بالسكري والعديد من الأمراض الأخرى.

-الإصابة بأمراض مثل الإمساك المزمن والبواسير في حالات أكثر حدة.

-تسريع الشيخوخة، إذ أنه مقابل كل ساعة جلوس، نتسبب في تقصير أعمارنا بساعتين.

-تطور الاكتئاب والقلق، كما أن الجلوس المستمر من شأنه التسبب في نقص إفرازات الإندروفين في الجسم.

طرق للحدّ من هذه المخاطر:

- الحرص على المشي لمسافات طويلة

- عدم الجلوس أثناء ركوب وسائل النقل العمومية

-التوجه نحو مكتب زميلك عوضا عن الاتصال به عبر الهاتف

- عقد اجتماعات تكون فيها واقفا عوضا عن الجلوس

-المشي قليلا أثناء استراحة الغداء أو تناول الطعام في الخارج،

-أخذ فترات راحة قصيرة أثناء العمل

-ممارسة بعض تمارين التمدد.

إقرأ المزيد في: منوعات