عين على العدو

رغم طلبه.. بايدن رفض لقاء محمود عباس

30/09/2021

رغم طلبه.. بايدن رفض لقاء محمود عباس

قالت مصادر أميركية وفلسطينية لموقع "والا" الاسرائيلي إن البيت الأبيض رفض طلب رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس عقد اجتماع مع رئيس الولايات المتحدة جو بايدن على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة في نيويورك الأسبوع الماضي.

ويحسب موقع "والا"، فإن الأمر يتعلق بخطوة غير عادية بالنسبة لرئيس الولايات المتحدة بأن يرفض طلب اجتماع من جانب الفلسطينيين، بشكل خاص على هامش الجمعية العامة للامم المتحدة. هذا القرار هو دليل آخر الى أي حدّ انخفضت القضية الفلسطينية في جدول أولويات بايدن عندما يتعلق الأمر بالسياسة الخارجية.

وذكر الموقع أن عباس ومساعديه عندما كان يبحثون في الرحلة الى نيويورك قبل بضعة أسابيع فحصوا مع البيت الأبيض ما إذا كان من الممكن عقد اجتماع بين عباس وبايدن على الهامش في نيويورك أو بعد ذلك مباشرة في واشنطن.

وقالت المصادر الأمريكية والفلسطينية إن الطلب أحيل إلى الإدارة الأمريكية، لكن الردّ كان سلبيًا.

وتذرّع البيت الأبيض أمام الفلسطينيين بأن بايدن لا ينوي عقد اجتماعات جانبية خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة، بل سيكتفي بزيارة قصيرة للحدث فقط من أجل إلقاء خطابه، وأضاف أن الجدول الزمني لا يسمح بعقد اجتماع في واشنطن.

ووفق "والا"، بعد تلقي الردّ السلبي من البيت الأبيض ، قرر رئيس السلطة الفلسطينية ومستشاروه عدم السفر إلى الجمعية العامة للأمم المتحدة وإرسال خطاب مسجّل على الفور.

وفي النهاية، عقد بايدن ثلاثة لقاءات مع قادة أجانب على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة، وفي خطابه تناول القضية الفلسطينية بشكل مفاجئ، مؤكدًا أنه يدعم "حلّ الدولتيْن".

هذا ويصل المبعوث الأمريكي هادي عمرو، المسؤول عن الملف الفلسطيني في وزارة الخارجية بواشنطن، يوم الاثنين المقبل إلى الأراضي المحتلة.

جو بايدنمحمود عباس

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة