المولد النبوي 2021

فيديو

مخيم الأمم" في سلفيت.. نموذج جديد للمقاومة الشعبية في فلسطين

27/09/2021

مخيم الأمم" في سلفيت.. نموذج جديد للمقاومة الشعبية في فلسطين

رام الله - خاص العهد

في خطوة هي الأولى من نوعها لتطوير المقاومة الشعبية، أقام الفلسطينيون مخيماً على أراض مهددة بالاستيطان غرب مدينة سلفيت شمال الضفة الغربية بهدف تسليط الضوء على الأراضي المهددة بالاستيطان وإرسال رسائل للعالم بحقوق الشعب الفلسطيني وما يعانيه من انتهاكات مستمرة من قبل قوات الاحتلال "الإسرائيلي".

وشارك في افتتاح المخيم الذي أطلق عليه "مخيم الأمم" سفراء وقناصل دول كل من فنزويلا، والبرازيل، وإيطاليا، والمكسيك، وسيرلانكا، وتركيا.

ورفع المشاركون الأعلام الوطنية لـ 60 دولة صديقة للشعب الفلسطيني، ورفع 50 شعارا وطنيا باللغة الإنجليزية لإيصال رسالة للعالم حول جرائم الاحتلال وانتهاكه لحقوق الفلسطينيين.

وقال الوزير وليد عساف مقاومة الجدار والاستيطان إن الهدف من "مخيم الأمم" جلب الاهتمام للقضية الفلسطينية ومحاولة رفع صوت الفلسطينيين لكل العالم والذهاب باتجاه الرأي العام العالمي ليكون منصف مع القضية الفلسطينية".

وأضاف أن "رسالة شعبنا للعالم أنه كفى استهتارا بالفلسطينيين، كما أننا نحاول تمكين نشطاء السوشيال من أجل التسلح بأدوات سواء قانونية أو أدوات يرفعها الفلسطيني لرفع اسم فلسطين ورفع الوعي تجاه القضية الفلسطينية والبدء بعملية كل ما تقوم به إسرائيل من انتهاكات ضد الشعب الفلسطيني".

بدورها، أشارت وكيل وزارة الخارجية الفلسطينية أمل جادو إلى ان سلفيت تتعرض لأقسى السياسات الاحتلالية والاستيطانية.

ووجهت جادو رسالة للمجتمع الدولي قائلة:" لا يجب أن يقف العمل في الساحة الدولية على الأقوال فقط وإنما يتحول إلى أفعال".

وأوضحت "أن هناك العديد من قرارات الشرعية الدولية ومجلس الامن والجمعية العمومية التي تطالب بإحقاق حقوق الشعب الفلسطيني وحق تقرير المصير وإنهاء الاحتلال وهي قرارات تبناها المجتمع الدولي وعليه اتخاذها اليوم".

وبينت أن الاستيطان يزحف نحو كل المناطق الفلسطينية لذلك يجتمع الشباب والشابات لإرسال رسالة قوية أنهم سيواجهون الاحتلال بالوجود .
 

فلسطين المحتلة

إقرأ المزيد في: فيديو

خبر عاجل