المولد النبوي 2021

العالم

الإمارات تدوس آلام الفلسطينيين وتحتفي بمرور عام على التطبيع

15/09/2021

الإمارات تدوس آلام الفلسطينيين وتحتفي بمرور عام على التطبيع


في الذكرى الأولى لاتفاقية التطبيع المخزية بين الإمارات وكيان العدو الاسرائيلي والمسماة "اتفاقية ابراهيم"، أطلقت السفارة الإماراتية في فلسطين المحتلة "حملة دعائية" استفزازية للشعب الفلسطيني والعربي، تشمل لوحات إعلانية ضخمة في شوارع "تل أبيب" والقدس المحتلة تحت شعار "السلام من أجل مستقبل أطفالنا".

وغرّد حساب السفارة على "تويتر": "نحتفل بمرور عام على الاتفاق الإبراهيمي للسلام، ونتمنى مزيدا من الأمن والاستقرار للمنطقة والعالم".
 

الإمارات تدوس آلام الفلسطينيين وتحتفي بمرور عام على التطبيع

من جهته، غرد وزير خارجية العدو يائير لابيد، تعليقا على هذه الحملة قائلا: "من أجل المستقبل، من أجل مستقبل أولادنا".

وكانت صحيفة "جيروزاليم" قد كشفت في تقرير سابق أنه بعد مرور عام على إبرام اتفاقيات التطبيع مع الكيان الصهيوني، تجاوزت قيمة الصفقات التجارية المبرمة بين الكيان والإمارات 570 مليون دولار، وفقا للبيانات الصادرة عن دائرة الإحصاء المركزية.

وأفاد التقرير بأنه خلال عام 2020 والأشهر الستة الأولى من عام 2021، صدرت إسرائيل 197 مليون دولار من السلع والخدمات إلى الإمارات، واستوردت بحوالي 372 مليونا.

وكان الرئيس الأميركي الأسبق دونالد ترامب قد أعلن في 13 أغسطس/آب 2020 أن الكيان الاسرائيلي والإمارات اتفقا على "تطبيع" العلاقات، رغم الاعتداءات الاسرائيلية المتواصلة على الشعب الفلسطيني وحقوقه وأرضه، وعدم تقديم "اسرائيل" أي تنازل يذكر مقابل "التطبيع".

 

فلسطين المحتلةالإمارات العربية المتحدةالكيان الصهيونيالتطبيع

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة