alamana

عين على العدو

خيبة "جلبوع": الإنذار فُعِّل والحراس غافلون!

13/09/2021

خيبة "جلبوع": الإنذار فُعِّل والحراس غافلون!

نقل موقع "والاه" عن مصدر كبير مطلع على تفاصيل التحقيق بعملية "نفق الحرية" أنَّ العنصر من طاقم سجن "جلبوع" المعني برصد شاشات غرفة المراقبة كان يشاهد التلفزيون ولم يلتفت لتوثيق عملية الفرار التي سجَّلتها بالكاميرات، وأيضا لم يلتفت إلى الإنذار الذي فُعِل. .

وبحسب الموقع، صوَّرت كاميرات المراقبة الاسرى وهم يخرجون من فتحة النفق، وكان الأسير زكريا الزبيدي بين الأوائل الذين خرجوا، في حين وجد أحدهم صعوبة في الخروج من الحفرة الضيقة، فعمل الآخرين على مساعدته للخروج.

وأضاف "بقي الأسرى الستة قرب فتحة النفق قرابة عشرين دقيقة ثم فرُّوا باتجاه المنطقة الزراعية المجاورة للسجن".

في المقابل، تواصل قوات الاحتلال الإسرائيلي أعمال البحث عن الفلسطينيين مناضل يعقوب إنفيعات (26 عامًا)، وأيهم فؤاد كممجي (35 عاًما) اللذين نالا الحرية من سجن "جلبوع" الأسبوع الماضي.

وأكَّد الموقع أنَّ تقديرات العدو تشير إلى أنَّ الأسيريْن تمكنا من اجتياز المعابر بين "إسرائيل" والضفة الغربية من خلال ثغرات، لافتًا إلى أنَّ جيش الاحتلال حرص حتى الآن على عدم الانخراط في أنشطة عملياتية في مخيم جنين، على خلفية تعزيز المخيم بمسلحين من جميع المنظمات والفصائل، الذين يستعدون لحماية الأسيرين في حال تأكد وصولهما للمخيم.
 

الكيان الصهيونيالسجونالأسرى والمعتقلون

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة