المولد النبوي 2021

لبنان

دفعة جديدة من النازحين تغادر الى سوريا

28/02/2019

دفعة جديدة من النازحين تغادر الى سوريا

توافدت عشرات العائلات السورية الراغبة بالعودة طوعا الى سوريا الى نقطة العبودية الحدودية تمهيدا لانتقالها الى سوريا، وفق الخطة التي وضعتها المديرية العامة للامن العام التي تنظم وتشرف على هذه العودة الطوعية، وفي حضور ممثلين عن منظمة الامم المتحدة لشؤون اللاجئين "UNHCR"، حيث قام الأمن العام  بتأمين العودة الطوعية لحوالي 1300 نازح سوري من مناطق مختلفة في لبنان إلى سوريا عبر مراكز المصنع والعبودية والقاع الحدودية.

وكانت حافلات سورية عدة دخلت نقطة العبودية أوفدتها السلطات السورية لتأمين نقل هذه العائلات التي تضم رجالا ونساء وشبابا واطفالا وسط إجراءات أمنية لعناصر الأمن العام اللبناني الذين دققوا باللوائح الاسمية للعائدين، بإشراف رئيس مكتب معلومات الأمن العام في عكار الرائد وسيم الصايغ.

وقد عبّر العديد من ابناء العائلات السورية العائدين الى ديارهم عن فرحتهم بالعودة الى منازلهم وقراهم، شاكرين الامن العام اللبناني على كل الجهد الذي يبذله لتأمين وتسهيل هذه العودة الطوعية.

دفعة جديدة من النازحين تغادر الى سوريا

ومنذ الساعة السادسة، بدأ النازحون السوريون في البقاعين الاوسط والشمالي بالتجمع عند باحتي معبر المصنع في البقاع الاوسط والشمالي عند معبر القاع.

وبناء لتعليمات الامن العام اللبناني، غادر 180 سوريًا من المسجلين من منطقة البقاع منهم 155 سوريًا من مناطق البقاعين الغربي والاوسط عبر بوابة المصنع الحدودية، و35 نازحًا من مخيمات النزوح السوري في عرسال عبر بوابة البقاع الشمالية في حافلة واحدة بعدما تعذر ترحيلهم عن طريق معبر الزمراني عن طريق  جرود عرسال الى القلمون الغربي بسبب تراكم الثلوج على السلسلة الشرقية على الحدود اللبنانية السورية.

واشرف على عمليات المتابعة وترتيب الترحيل الطوعي على معبر المصنع الرائد احمد نكد وعلى معبر القاع في البقاع الشمالي النقيب مجدي عباس.

كما دخلت اليوم ثلاث حافلات تقل نحو 90 نازحا سوريا عائدين من الاراضي اللبنانية، وذلك عبر معبر جديدة يابوس الحدودي مع لبنان.

دفعة جديدة من النازحين تغادر الى سوريا

ومن المقرر دخول حافلات أخرى على الرغم من رداءة الطقس في المنطقة.

واتخذت السلطات السورية المعنية جميع الترتيبات على معبري الدبوسية وجديدة يابوس لاستقبال دفعات جديدة من النازحين السوريين العائدين من الاراضى اللبنانية الى قراهم وبلداتهم.

وفي ملعب صيدا البلدي، انطلق عدد جديد من اللاجئين السوريين الى بلداتهم مصطحبين أمتعتهم  وأغراضهم  الخاصة في سياق عودتهم الطوعية التي تؤمنها لهم المديرية العامة للامن العام اللبناني من مناطق لبنانية مختلفة عبر مراكزها في المصنع، العبودية، والقاع الحدودية.

دفعة جديدة من النازحين تغادر الى سوريا

وقام رئيس مكتب الأمن العام الاقليمي في الجنوب المقدم علي قطيش يعاونه النقيبان علي عثمان وزياد القسطه، بتأمين كافة الإجراءات اللوجستية والأمنية لعودة  ٤٨ نازحاً  من النساء والأطفال والشباب الى بلدهم بشكل امن.

دفعة جديدة من النازحين تغادر الى سوريا

دفعة جديدة من النازحين تغادر الى سوريا

إقرأ المزيد في: لبنان