alamana

العالم

الصين للولايات المتحدة: كفوا عن شيطنتنا

26/07/2021

الصين للولايات المتحدة: كفوا عن شيطنتنا

دعت بكين واشنطن لوقف "شيطنة" الصين، واصفةً العلاقات بين البلدين بأنها بلغت "طريقًا مسدودا". 

وقالت وزارة الخارجية الصينية في بيانٍ حول المحادثات بين نائبة وزيرة الخارجية الأمريكية، ويندي شيرمان، ونائب وزير الخارجية الصيني، شيه فنغ، "قد يكون الأمل هو أنه من خلال شيطنة الصين، يمكن للولايات المتحدة أن تلقي اللوم على الصين بطريقة ما حول مشاكلها الهيكلية"، بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.

وحثّ البيان "الولايات المتحدة على تغيير عقليتها المُضللة للغاية وسياستها الخطيرة"، مضيفًا أنَّ الولايات المتحدة تنظر إلى الصين على أنَّها "عدوٌ متخيل".

ووصفت الوزارة العلاقات بين البلديْن بأنَّها في "طريقٍ مسدود" وتواجه "صعوبات جدية".

ووصلت شيرمان (أعلى مسؤولٍ يزور الصين في عهد الرئيس جو بايدن) إلى مدينة تيانجين الصينية بهدف السعي وراء "حواجز حماية" مع استمرار تدهور العلاقات بين أكبر اقتصادين في العالم بشأن مجموعة من القضايا، بداية من الأمن السيبراني إلى حقوق الإنسان.

وكان للولايات المتحدة أمل في استخدام المحادثات كفرصة لتظهر لبكين "كيف تبدو المنافسة المسؤولة والصحية" وأنها تريد تجنُّب "الصراع".

كما حشدت الولايات المتحدة الحلفاء بما في ذلك "الناتو" لإدانة مشتركة نادرة للهجمات الإلكترونية واسعة النطاق المزعومة القادمة من الصين.

وتشهد العلاقة بين البلدين توترًا متزايدًا، وقد ساءت العلاقات في الأشهر الأخيرة منذ الاجتماع الدبلوماسي الأول في آذار/مارس الماضي.

واستمرت العلاقات في التدهور منذ ذلك الحين، بما في ذلك سلسلة من العقوبات المتبادلة والردود الدبلوماسية التي ألقت بظلالها على المحادثات في تيانجين.

ومن المتوقع أن تواصل شيرمان المحادثات في تيانجين قبل أن تسافر إلى جنيف لترأس وفدًا أمريكيًا في محادثات الحد من الأسلحة النووية مع روسيا يوم الأربعاء.
 

الولايات المتحدة الأميركيةالصين

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة