لبنان

توزيع المازوت مستمر في الزهراني.. والأزمة ستعود

18/07/2021

توزيع المازوت مستمر في الزهراني.. والأزمة ستعود

لا تزال عمليةُ توزيعِ المازوتِ في منشآت النفطِ في الزهراني مستمرة، بعد تفريغ ثمانية عشر ألف طنٍ يوم الجمعة لتخفيفِ أزمةِ الشُحِ التي تعاني منها مختلفُ القطاعاتِ في المنطقة..

مئاتُ الآليات المخصصة للنقل من مختلفِ المناطقِ التي تستفيدُ من المنشأة تصلُ تباعاً إلى هنا، لتغذي أقضيةً تمتدُ على مساحةِ الوطن من البقاع إلى جزين وإقليمي التفاح والخروب وبعضِ مناطقِ العاصمةِ بيروت وجنوب لبنان، حيث تشيرُ مصادرُ موقع العهد الإخباري إلى أن الكمية التي وزعت إلى اليوم تخطت الثمانيةَ ملايين ليتر من المازوت، من المفترضِ أن تكفي حاجةَ الإستهلاكِ إلى ما بعد عيد الأضحى المبارك لا سيما في قطاعات المستشفيات والمياه والأفران والنقل والمولدات الخاصة.

ووفق المعطياتِ فإن التوزيع سيستأنفُ بعد عطلة العيد لمرتينِ أسبوعياً حتى نفاذِ الكمية التي تكفي لأسبوعين، والتي من غيرِ المعلومِ متى سيتم استيرادُ كمياتٍ إضافية لها، في ظل مماطلةِ المصرف المركزي في فتحِ الإعتمادات لشراءِ المحروقاتِ وتخوفٌ من أن يعمدَ إلى تخيير وزارة الطاقةِ بين أن يفتح الإعتمادَ لباخرةِ مازوت تخصصُ لمعمل الزهراني الحراري أي لإنتاج الكهرباء أو باخرةٍ لمنشأة التوزيع والتي تغذي حاجةَ الأسواق.

وعن دورِ الشركاتِ المحتكرةِ لقطاع المحروقاتِ في لبنان، تشيرُ المصادرُ إلى أنها وبعد رفع الدعمِ جزئياً عن المشتقاتِ النفطية عملت على تعطيشِ الأسواق من المازوتِ مقابل ضخِ البنزين الذي يحقق لها أرباحاً بنسبٍ أعلى، رغم أنها تملكُ الحقَ الحصريَ في استيرادِ أكثرَ من 60 بالمئة من حاجةِ الاستهلاك المحلي.

المازوت

إقرأ المزيد في: لبنان