خاص العهد

حرب تموز في عيون التونسيين: ذكرى انتصارات بطولية

15/07/2021

حرب تموز في عيون التونسيين: ذكرى انتصارات بطولية

تونس - روعة قاسم

لا تزال ذكرى حرب تموز حاضرة بكل تفاصيلها وسياقاتها في أذهان التونسيين؛ فهي أسست لمعادلات جديدة في المنطقة وكسرت هيبة جيش العدو الصهيوني، وبعثت برسائل كبيرة لعل أهمها ان المقاومة هي أفضل خيار لمواجهة الكيان الصهيوني. أريد لهذه الحرب أن تكون المدخل لإعادة صياغة الشرق الأوسط الجديد بصناعة أمريكية، ولكن نتائجها فاجأت الخصوم والأعداء وخسر خلالها جيش الاحتلال هيبته أمام قوة المقاومة وانتصاراتها.

الخلفيات الإستراتيجية

وعن الخلفيات الإستراتيجية لعدوان تموز 2006 يوضح الباحث في علم الاجتماع التونسي ممدوح عز الدين  لـ"العهد": "لقد كان هذا العدوان ضروريًا بالنسبة للصهاينة إثر هزيمة عام 2000 والرغبة في نقل لبنان من محور الممانعة والرفض إلى محور التبعية للمحور الصهيو - أمريكي بمباركة من الرجعيات العربية المطبّعة سرًا وجهرًا مع الكيان الصهيوني".

دروس وعبر

بحسب عز الدين، فإن أهم الدروس المستقاة من الحرب هي أن ""إسرائيل" أوهن من بيت العنكبوت. فهذه الحرب التي أرادت أن تضرب المقاومة، كانت "اسرائيل" أكبر المتضررين منها، فقد هزّت صورتها الاعتبارية لدى شعبها، وبات راسخًا أن خيار المقاومة الشعبية هو الأفضل لردع الكيان الصهيوني، وهذا ما طبقته المقاومة الفلسطينية بحكمة في كل الاعتداءات الصهيونية على غزة بعد حرب تموز. فكل هذه  الاعتداءات فشلت وخرجت المقاومة منتصرة وهذا درس من دروس حرب تموز . إضافة الى  نجاح معادلة الشعب والجيش والمقاومة والتي تمّ اعتمادها في الحرب.

سوسيولوجيا النجاح والأمل

ويرى عز الدين أنه منذ انتصار تموز هناك تغير من سوسيولوجيا الفشل الى سوسيولوجيا النجاح، ويضيف "قبل حرب 2006 كانت هناك نزعة تشاؤمية طاغية بمستوى الخطاب ولكن هذه الحرب وقبلها تحرير جنوب لبنان عام 2000 وانتصارات المقاومة، أدت كلها الى تغير المعادلة وفشل كل محاولات التقسيم، وأعطت جرعة من الأمل للشعوب العربية ترتبط بسوسيولوجيا الأمل والانتصار".

الباحث والدكتور والاكاديمي التونسي رافع طبيب أكد من جهته لـ"العهد" أنه "منذ 2006 وحتى اليوم لا يزال الصهاينة وحلفاؤهم يناورون لتحقيق مشروعهم ولكن محاولاتهم باءت بالفشل بسبب قوة المقاومة وتطور آلياتها"، مضيفا إن معركة 2006 لا تزال متواصلة ولكن بأدوات أخرى وفي ظل موازين أخرى جديدة وإن مشروع المقاومة يمتد على الساحتين العربية والإسلامية.

وأكد محدثنا أن ما يعيشه لبنان هو محاولات تجويع وتركيع وتعدٍّ على أمنه القومي في مرفأ بيروت ومحاولة إرباك الوضع اللبناني الداخلي،  من أجل إسقاط لبنان من الداخل حتى تتمكن منه القوى التي عجزت عن تحقيق أي نوع من الأهداف الإستراتيجية في حرب 2006.

حرب تموز 2006الكيان الصهيونيتونسمحور المقاومة

إقرأ المزيد في: خاص العهد

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة
ذكرى الانتصارين: نهج وحياة بمواجهة الأعداء
ذكرى الانتصارين: نهج وحياة بمواجهة الأعداء
خلاصات إسرائيلية من حرب 2006: أزمات ثقة.. نمطٌ دفاعي وردع متبادل
خلاصات إسرائيلية من حرب 2006: أزمات ثقة.. نمطٌ دفاعي وردع متبادل
انتصار تموز: "أبُ التاريخ"
انتصار تموز: "أبُ التاريخ"
بنت جبيل تسقط غطرسة العدو في مثل هذا اليوم من العام 2006
بنت جبيل تسقط غطرسة العدو في مثل هذا اليوم من العام 2006
السيد إبراهيم أمين السيد: ما يريده حزب الله أن تتشكّل الحكومة لمصلحة الناس وليس لمصلحة السياسيين
السيد إبراهيم أمين السيد: ما يريده حزب الله أن تتشكّل الحكومة لمصلحة الناس وليس لمصلحة السياسيين
العدو يبدأ عمليات التجنيد في وحدة 888 السرية والهدف مواجهة حزب الله
العدو يبدأ عمليات التجنيد في وحدة 888 السرية والهدف مواجهة حزب الله
قضية "بيغاسوس" تُحرج العدو.. بني غانتس في فرنسا بشكل طارئ
قضية "بيغاسوس" تُحرج العدو.. بني غانتس في فرنسا بشكل طارئ
الفلسطينيون يُجبرون الاحتلال على التراجع عن هدم خيمة الشيخ جرَّاح
الفلسطينيون يُجبرون الاحتلال على التراجع عن هدم خيمة الشيخ جرَّاح
بينيت في واشنطن الشهر المقبل وتحضيرات الزيارة بدأت
بينيت في واشنطن الشهر المقبل وتحضيرات الزيارة بدأت
تونس أمام مفترق جديد.. وحالة ترقب
تونس أمام مفترق جديد.. وحالة ترقب
الرئيس التونسي يتولى السلطة التنفيذية.. ومعارضوه يتهمونه بالـ "انقلاب الكامل"
الرئيس التونسي يتولى السلطة التنفيذية.. ومعارضوه يتهمونه بالـ "انقلاب الكامل"
التونسي الحفناوي يمنح تونس والعرب أولى الذهبيات في أولمبياد طوكيو
التونسي الحفناوي يمنح تونس والعرب أولى الذهبيات في أولمبياد طوكيو
 ماذا يعني تخفيض تصنيف تونس الائتماني؟
 ماذا يعني تخفيض تصنيف تونس الائتماني؟
كارثة صحية في تونس بعد استفحال "كورونا"
كارثة صحية في تونس بعد استفحال "كورونا"
انتصار تموز بميزان المحور وأثره في المعادلة الجيوسياسية
انتصار تموز بميزان المحور وأثره في المعادلة الجيوسياسية
هذيان في الإعلام السعودي: على اللبنانيين التطبيع مع العدو
هذيان في الإعلام السعودي: على اللبنانيين التطبيع مع العدو
 العميد قاآني معزيًا بوفاة القائد جبريل: بقي وفياً لدماء الشهداء
 العميد قاآني معزيًا بوفاة القائد جبريل: بقي وفياً لدماء الشهداء
معادلة السيد.. وشروط واشنطن
معادلة السيد.. وشروط واشنطن
متغيرات تلوح في الأفق.. ماذا تحضّر أميركا للمنطقة؟
متغيرات تلوح في الأفق.. ماذا تحضّر أميركا للمنطقة؟