alamana

العالم

إيران: البدء بإنتاج معدن اليورانيوم المخصب حتى 20%

07/07/2021

إيران: البدء بإنتاج معدن اليورانيوم المخصب حتى 20%

أطلقت الجمهورية الإسلامية الإيرانية خطوة نووية جديدة تمثلت ببناء أول لوحة وقود معدني "سيليسايد" للاستخدام في مفاعل طهران النووي، فيما أعلنت عن بدء إنتاج معدن اليورانيوم المخصب حتى 20%  بعد إخطار الوكالة الدولية للطاقة الذرية بالخطوة قبل 9 أيام. 

وقد أكد المندوب الإيراني الدائم لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية كاظم غريب آبادي أنه "تم إخطار الوكالة بالخطة المذكورة قبل تسعة أيام، وبدأت طهران بعملياتها على الفور"، مضيفا أن هذا الإجراء سيحسن بشكل كبير نوعية وكمية إنتاج الأدوية الإشعاعية.

من جهتها، ذكرت الوكالة الدولية للطاقة أن إيران أبلغتها باعتزامها إنتاج معدن اليورانيوم المخصب حتى 20%، وقالت إن الخطوة التي ستقدم عليها إيران ستكون عملية متعددة المراحل، مما يشير إلى أنها ستستغرق وقتًا.

وأضافت الوكالة أن إيران تعتزم استخدام اليورانيوم المخصب في تصنيع وقود لمفاعل أبحاث في طهران.

في المقابل، وصفت الولايات المتحدة المنسحبة من الاتفاق النووي، الاجراء الايراني بخطوة "مؤسفة إلى الوراء"، ودعا المتحدث باسم وزارة الخارجية في واشنطن نيد برايس طهران الى التوقف عما وصفه "سياسة حافة الهاوية"، مدعيًا أن "هذه التجارب الايرانية لها قيمة لأبحاث السلاح النووي"، على حد تعبيره.

بدورها، أعربت الدول الاوروبية الموقعة على الاتفاق النووي وغير المنفذة لبنوده عما وصفته بالقلق الكبير حيال الخطوة الايرانية الجديدة، ورأت فيها ابتعادًا تدريجيًا لإيران عن الاتفاق الدولي وتقدما نحو إنتاج معدن اليورانيوم.

وفي بيان مشترك لهم، رأى وزراء خارجية فرنسا والمانيا وبريطانيا أن إيران باشرت المراحل الضرورية لانتاج اليورانيوم المعدني المخصب، زاعمين أن "هذا الامر يشكل انتهاكا خطيرا" لالتزامات طهران بالاتفاق النووي.

وبدأت إيران بتخصيب اليورانيوم بنسبة 20% في كانون الثاني/يناير الماضي في موقع فوردو النووي، بالاستناد إلى قرار مجلس الشورى الإسلامي، فيما أعلنت الوكالة الإيرانية للطاقة الذرية في نيسان/أبريل الماضي عن إنتاج اليورانيوم المخصَّب بنسبة 60%، في منشأة الشهيد أحمدي روشن في نطنز.
 

الاتفاق النووي الايرانيايران

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة