الخليج

البحرين: الكارثة الصحية تتسع وشهيدٌ جديد يسقط جراء الإهمال الطبي

09/06/2021

البحرين: الكارثة الصحية تتسع وشهيدٌ جديد يسقط جراء الإهمال الطبي

شهيدٌ جديد يسقط في البحرين جراء الإهمال المتعمّد للسلطات. المعتقل حسين أحمد عيسى بركات قضى صباح اليوم متأثّرًا بإصابته بفيروس "كورونا" الذي فتك به ولم تحرّك السلطات ساكنًا، بل تركته يموت دون أية إنسانية.

جمعية "الوفاق" البحرينية أكدت أن بركات استشهد بسبب إهمال وتعمد السلطات قتل المواطنين تحت وطأة "كورونا" والظروف الصحية والإنسانية السيّئة، وهناك العشرات ينتظرون الموت بسبب رفض النظام الإفراج عنهم".

والأسبوع الماضي، قال نشطاء حقوقيون بحرينيون إنه تم الإبلاغ حتى الآن عن 240 حالة إصابة بمرض كورونا في سجن جو، ومركز احتجاز الحوض الجاف، إذ أدى الافتقار إلى الرعاية الصحية المناسبة للسجناء واستمرار المعاملة السيئة والتعذيب والمعاملة اللاإنسانية في السجون إلى ظهور موجة جديدة من القلق والذعر بين أسر السجناء.

كلّ ذلك يتزامن مع تفشي "كورونا" في البحرين بشكل واسع، ولا سيّما بعد قرار السلطات فتح الطيران من الدول الموبوءة ودخول المتحورات الخطيرة التي تفتك بالشباب قبل الكبار.

وبلغة الأرقام، تتصدّر البحرين عالميًا نسبة الوفيات اليومية هذه الفترة، وكل ذلك لم يستدعِ عند أصحاب القرار الى مراجعة الأداء واستبدال هذا الفريق الطبي الذي أثبت فشله الذريع بفريق أكثر مهنية ولديه من الصلاحيات ما يكفي لإنهاء هذا الاستنزاف في الأرواح.

وبحسب مراقبين، تعمد السلطات الى إخفاء أعمار الوفيات وجنسياتهم بعد إرجاء اعلان قائمة المتوفين حتى الليل، فيما يجري الحديث عن تلاعب بأرقام الفحوصات لإيهام الرأي العام بانخفاض الإصابات.

البحرينجمعية الوفاق البحرينية

إقرأ المزيد في: الخليج

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة