فلسطين

"حماس" ردًا على بلينكن: الولايات المتحدة مشاركة في العدوان على شعبنا

08/06/2021

"حماس" ردًا على بلينكن: الولايات المتحدة مشاركة في العدوان على شعبنا

استنكرت حركة المقاومة الإسلامية حماس التصريحات الأخيرة لوزير الخارجية الأميركي أنطوني بلينكن، ورأت في بيان لها أنه "أعطى فيها الضوء الأخضر للعدو الصهيوني للاستمرار في عدوانه على شعبنا بالحديث عن حقه في الدفاع عن النفس"، مشددًا على أن "المحتل ليس له حق الدفاع عن النفس، بل واجبه حسب القانون الدولي هو أن ينهي احتلاله لأرضنا ويوقف عدوانه على شعبنا".

وندّد البيان أيضًا بـ"الاستمرار في دعم الاحتلال عسكريًا وتزويده بكل أصناف الأسلحة المتقدمة، ما يجعل الولايات المتحدة مشاركة مباشرة في العدوان على شعبنا".

وقالت الحركة "كنا نتطلّع أن يوجه السيد بلينكن رسائله في الاتجاه الصحيح، فيذكر العدو الصهيوني بصرامة ووضوح بواجباته في القانون الدولي، وضرورة احترام هذه الواجبات والالتزام بها، بتمكين الشعب الفلسطيني من حقوقه الأصيلة".

وأضافت أن "حركة "حماس" حركة مقاومة وطنية فلسطينية، منتخبة ديموقراطياً، تمارس حقها المشروع في القانون الدولي بمقاومة الاحتلال بكل السبل المتاحة بما فيها المقاومة المسلحة، وهذا ليس إرهابًا، وإنما الاحتلال هو الإرهاب بعينه".

وأكد البيان أن "الكارثة الإنسانية التي يعيشها قطاع غزة سببها الأساس الاحتلال والحصار الصهيوني المدعوم أمريكيًا"، مشددين على بلينكن وإدارته "إذا كانوا جادين في تحقيق الاستقرار والرفاه في المنطقة؛ فعليهم احترام إرادة شعبنا الحرة، والالتزام بالقانون الدولي، وتنفيذ القرارات الدولية التي تؤكد حق شعبنا في الحرية والاستقلال والعودة إلى دياره التي هجر منها".

فلسطين المحتلةالولايات المتحدة الأميركيةحركة المقاومة الإسلامية ـ حماس

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة