المولد النبوي 2021

عين على العدو

الأزمة السياسية في كيان العدو تجمّد تعيين 35 دبلوماسيًا صهيونيًا 

26/05/2021

الأزمة السياسية في كيان العدو تجمّد تعيين 35 دبلوماسيًا صهيونيًا 

وجّه 35 سفيرًا وقنصلًا صهيونيًا عامين تأخّرَ تثبيت تعيينهم من قبل حكومة العدو عدة أشهر، رسالة إلى رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو، ووزير الحرب بيني غانتس، ووزير الخارجية غابي أشكنازي، يطالبونهم فيها بتعجيل المصادقة على قرارات تعيينهم في أسرع وقتٍ ممكن ويحذّرون من تبعات هذا التأخير.

وبعد أسابيع سينهي 35 رئيسًا لممثليات دبلوماسية إسرائيلية في أنحاء العالم مهامهم، إذ تم تعيين جميع من سيخلفونهم، إلّا أن التعيينات لم تحصل على موافقة الحكومة حتى الآن بسبب الأزمة السياسية الحالية.

السفراء والقناصل الـ 35  كتبوا للمسؤولين الحكوميين وقالوا إنه بعد فترة قصيرة "هذا الوضع سيؤدي لأن تصبح ثلث الممثليات الدبلوماسية حول العالم يتيمة خالية من التمثيل الديبلوماسي، في هذه الفترة الحرجة بالذات التي يتطلب فيها من "إسرائيل" تهيئة بيئة دولية داعمة لإنجازات عملية "حارس الأسوار" العسكرية في غزة، ولدفع المعركة السياسية ضد النووي الإيراني، وللحفاظ على وتعميق اتفاقيات التطبيع مع جيراننا، وإحباط قرارات معادية "لإسرائيل" في الأمم المتحدة، ومكافحة موجة معاداة السامية المنتشرة في العديد من البلدان والاستمرار في دعم الصادرات الإسرائيلية في أرجاء العالم".

السفراء المعيّنون يحذّرون من أنه في حال أصبحت الممثليات الديبلوماسية يتيمة، فإن هذا سيؤثر على الخدمات التي يحصل عليها الصهاينة في الخارج بصورة حرجة.

وأشار السفراء والقناصل المعيّنون الى أن عملية تسلم المناصب بعد تثبيت التعيين في الحكومة تستغرق وقتًا طويلًا والأمر يرتبط بالدول المعينين فيها، مشددين على انهم في الوقت الحالي موجودون في وقت زمني حرج.
 

الكيان الصهيونيبنيامين نتنياهوبني غانتس

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة