عين على العدو

جيش العدو يبدأ أكبر مناورة عسكرية بتاريخه‎ تحاكي حربًا شاملة

09/05/2021

جيش العدو يبدأ أكبر مناورة عسكرية بتاريخه‎ تحاكي حربًا شاملة

بدأ الجيش الإسرائيلي صباح اليوم (الأحد) المناورة الأكبر في تاريخه وإستعداداً لها رفع حزب الله جهوزيته بشكل جوهري، بحسب موقع القناة السابعة الاسرائيلية.

المناورة ستستمر حوالي شهر وسيناور المشاركون فيها على سيناريوهات قتال وطوارئ في كل القطاعات.

رئيس الأركان الصهيوني، أفيف كوخافي، قرر إجراء مناورة "مركّبات النار" وفق المخطط، بالرغم من التوتر الأمني في القدس، في الجنوب وفي الشمال.

وخلال المناورة، ستحاكي القوات "شهر حرب" للمرة الأولى منذ تأسيس الجيش الإسرائيلي بهدف تعزيز جهوزية وكفاءة هذا الجيش للحرب.

وسيشارك في المناورة قوات الجيش الإسرائيلي في الخدمة النظامية والاحتياط من كل القيادات والأسلحة، إضافة لذلك، سيشارك المستوى السياسي، وزارة الأمن، سلطة الطوارئ القومية، وزارة الخارجية وأجهزة أمنية إضافية.

وتحاكي المناورة التدرب على توغل واسع ومتزامن في عمق منطقة العدو الذي يرتكز على قدرات أركانية ونشاطات قوات خاصة.

إضافة لذلك، سيتم التناور على الإنتقال من الروتين إلى الطوارئ، الإستمرارية الوظائفية داخل الجيش، الجبهة الداخلية والمساعدة المدنية، تشغيل النار وتوغل في منطقة مبنية وغيرها.

جيش الاحتلال الاسرائيليالمناورات العسكرية

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة