المولد النبوي 2021

عين على العدو

بعد فشل مهمّة نتنياهو.. يائير لبيد يُمسي رئيسًا مكلّفًا تشكيل حكومة العدو

06/05/2021

بعد فشل مهمّة نتنياهو.. يائير لبيد يُمسي رئيسًا مكلّفًا تشكيل حكومة العدو

كلّف رئيس الكيان الغاصب رؤوفين ريفلين مساء أمس رئيس المعارضة وحزب "هناك مستقبل" يائير لبيد بتشكيل الحكومة بعد فشل رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو في المهمّة.

قرار ريفلين يأتي بعد مشاورات طوال يوم الأربعاء في مقر إقامته في القدس المحتلة، حيث رشّح 56 نائبًا لبيد لتشكيل الحكومة المقبلة.

وبموجب القانون المتبع في كيان العدو، يجب أن يحصل المرشح لرئاسة الوزراء على أغلبية 61 نائبا من أصل 120 عضو كنيست من أجل قيادة ائتلاف.

وقبل أن يسلم ريفلين قراره، أصدر حزب "يمينا" بيانًا قال فيه إن فشل نتنياهو أوضح أن "حكومة الوحدة" هي أفضل فرصة للهروب من المأزق السياسي الحالي في "اسرائيل".

بالموازاة، ذكر موقع "إسرائيل نيوز 24" أنه بعد منح ريفلين تفويض تشكيل الحكومة ليائير لبيد، بدأت المساعي في كتلة "التغيير" المناهضة لنتنياهو لتشكيل حكومة اسرائيلية ومنع  الذهاب الى انتخابات خامسة.

ووفقًا لإعلام العدو، يعتزم رئيس "هناك مستقبل" يائير لبيد الدخول في محادثات ماراتونية مع رئيس تحالف "يمينا " نفتالي بينيت اعتبارًا من اليوم الخميس تهدف الى تشكيل حكومة في غضون أسبوع.

وأفادت صحيفة "جورزاليم بوست" أن الجانبين (لبيد وبينيت) أعربا عن قلقهما من أن جهودهما قد تتضرر اذا لم يسرعوا بتشكيل الحكومة، وذلك بسبب محاولات نتياهو إفشال مساعي التأليف، مشيرة الى أن تحالف "يمينا" يتعرّض لضغوطات داخلية على خطى النائب اميشاي شيكلي من يمينا الذي اعلن عن معارضته لحكومة مع لابيد مؤكدًا رفضه التام لحكومة تضمّ "ميرتس والمشتركة".

الكيان الصهيوني

إقرأ المزيد في: عين على العدو