ramadan

العالم

مصر: أقباط يحتجّون ضدّ إغلاق مبنى كنسي

11/12/2018

مصر: أقباط يحتجّون ضدّ إغلاق مبنى كنسي

أغلقت قوات الأمن المصرية مبنى كنسيًا بعد احتجاجات واشتباكات بالحجارة وقعت بين مسلمين ومسيحيين بمحافظة المنيا جنوب البلاد.

واحتجّ أقباط قرية "كوم الراهب"، التابعة لمركز "سمالوط" في محافظة المنيا، على إغلاق المبنى، وسط مخاوف من تفاقم التوتر في القرية.

ومن آن لآخر، يقوم الأقباط بتحويل مبنى سكني إلى كنسي لإقامة شعائرهم الدينية.

وكانت قوات الأمن وعدد من موظفي الوحدة المحلية تجمعوا أمس الإثنين لإزالة عدادات الكهرباء والمياه من المبنى، تمهيدًا لإغلاقه.

وقال مصدر قبطي إن "المبنى الجديد يتألّف من 4 طوابق أحدهم لإقامة الشعائر الدينية والآخر للخدمات الاجتماعية، ويخدم 2500 قبطي"، وأضاف: "تمّت إقامة أول قداس أمس الأول الأحد، بعدها فوجئنا بوصول قوات من الأمن، قامت بغلق المبنى ومصادرة مفاتيحه ووضع حراسة عليه".

واتهم المصدر مسلمي القرية بـ"الاعتداء على منازلهم، والاشتباك معهم بالحجارة".

ووفق تقديرات، تقدمت الكنيسة الأرثوذكسية بطلبات تقنين أكثر من 3500 كنيسة ومبنى كنسي، بينما تقدمت الطائفة الإنجيلية بطلبات تقنين أكثر من 800 كنيسة ومبنى كنسي، فيما لم تتجاوز طلبات باقي الطوائف المسيحية 100 طلب.

وقبل يومين أعلنت اللجنة الرئيسية لتقنين أوضاع الكنائس التابعة لمجلس الوزراء، فحص ودراسة 5404 حالات لكنائس ومبانٍ خدماتية في جميع المحافظات، وأنها انتهت بالفعل من توفيق أوضاع 508 كنائس ومبنى، في نهاية نوفمبر/تشرين الثاني الماضي.

إقرأ المزيد في: العالم