لبنان

بو صعب من ميونيخ : لوحدة وسيادة الدولة السورية

266 قراءة | 17:47

دعا وزير الدفاع الوطني الياس بو صعب الى ايجاد حلول بدل التحدث عن المشاكل وتعزيز وحدة سيادة الدولة السورية وفق قرارات الأمم المتحدة ، مشددًا على وجوب الاستماع الى معاناة الشعب السوري وحقه بتقرير مصيره.

كلام بو صعب جاء خلال مشاركته لليوم الثاني في اعمال مؤتمر ميونيخ للامن في حلقة نقاش بعنوان الصراع السوري بين الاستراتيجية والمأساة الى جانب وزير الدفاع التركي السيد خلوصي اكار وامين عام جامعة الدول العربية السيد احمد ابو الغيظ و نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي فيرشينين و الممثل الخاص للولايات المتحدة الاميركية في سوريا جيمس جيفري و المبعوث الخاص للامين العام للامم المتحدة لدى سوريا غيرد بيدرسون.

وردا على سؤال حول رأيه حول وجود مناطق آمنة، شدد بو صعب على وحدة الاراضي السورية وعلى ضرورة ان يكون اي حل بموافقة الحكومة السورية وعلى ان تجد الجامعة العربية الحل المناسب، محذرًا في هذا الاطار ، من ان اي حل لا يكون بالتنسيق مع الحكومة السورية سيخلق مشكلة جديدة، يمكن تفاديها.

وتحدث عن خطر عودة المقاتلين الاجانب الى بلادهم، معتبرًا ان الحرب العسكرية ضد داعش انتهت وبدأت الحرب الامنية وتحدث عن تجربته في وزارة التربية في ادخال الاطفال السوريين الى المدارس بينما كانت داعش تبذل جهدًا من اجل تجنيدهم للقتال في صفوفها.

من جهة اخرى، لفت موقف أمين عام جامعة الدول العربية احمد أبو الغيط الذي اكد على مضمون كلام بو صعب حيث ذكٌر بالبند الأساسي لميثاق جامعة الدول العربية والذي ينص على حماية سيادة ووحدة أية دولة عربية، كما كان متحفظًا على الموقف التركي الساعي لأنشاء منطقة آمنة بإشراف القوات التركية.

ثم تحدث مبعوث الأمم المتحدة الخاص لسوريا غير بيديرسون الذي اكد على دوره الذي ينطوي تحت قرار مجلس الأمن رقم 2254 الذي ينص على وحدة و سيادة الأراضي السورية ما اعتبر أيضا تأيدا لكلام بو صعب و أبو الغيط خلال جلسة النقاش.