لبنان

 إضرابٌ عام لصيادلة لبنان  

18/03/2021

 إضرابٌ عام لصيادلة لبنان  

أقفلت غالبية صيدليات لبنان أبوابها صباح اليوم معلنة الإضراب، بعد ارتفاع سعر الدولار وفقدان الدواء من الصيدليات والكلفة التشغيلية الباهظة التي باتت تقع على عاتقها. 

وفي صيدا ومحطيها، التزمت الصيدليات بالإضراب، وأكد أصحابها أن "الإضراب ليس ضد المواطن وإنما حرصًا على سلامته وصحته، بعدما أصبحوا لا يتسلمون الدواء بالكميات المطلوبة".

 إضرابٌ عام لصيادلة لبنان  

 إضرابٌ عام لصيادلة لبنان  

وناشد الصيادلة المعنيين بوضع حد لهذه الأزمة بعد أن أصبحت صحة المواطن على المحك وبات القطاع يعاني من خسائر متراكمة أمام إذلال شركات الأدوية. 

والتزمت الصيدليات في قضاء مرجعيون وقضاء النبطية، وفي منطقة البقاع بالإضراب العام. 

أما في بيروت، فقد نفذ عدد من الصيادلة وقفة احتجاجية أمام مبنى وزارة الصحة، مطالبين برفع جعالتهم واستيراد الأدوية بالكميات المطلوبة.

وأوضحوا في بيان لهم أنهم "توجهوا إلى الوزارة لرفع الصوت"، محذرين من "إمكانية إقفال صيدلياتهم بشكل تام إذا لم تحقق مطالبهم".
 

نقابة الصيادلة

إقرأ المزيد في: لبنان