25may1

فلسطين

الاحتلال يمنع رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي

26/02/2021

الاحتلال يمنع رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي

منعت سلطات الاحتلال اليوم الجمعة رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي بمدينة الخليل بالضفة الغربية المحتلة بحجة احتفال المستوطنين بمناسبة عيد المساخر "بوريم" لدى اليهود.

وقال مدير الحرم ورئيس سدنته الشيخ حفظي أبو سنينة إن "سلطات الاحتلال منعت رفع الأذان من مغرب أمس الخميس وسيبقى المنع حسبما ورد إلينا حتى أذان عشاء غد السبت، بزعم تأمين احتفال المستوطنين بما يسمونه عيد المساخر".

واعتبر أبو سنينة أن هذه الإجراءات تُعتبر تعديًا على حرية العبادة التي كفلتها كافة الشرائع السماوية والقوانين الدولية.

من جانبها، أدانت وزارة الخارجية والمغتربين الفلسطينية استهداف الاحتلال المتواصل للمقدسات الإسلامية والمسيحية في فلسطين المحتلة، بما فيها الإجراءات والتدابير والتقييدات التعسفية التي تفرضها سلطات الاحتلال تباعًا وبشكل متصاعد لمنع المصلين من الوصول إلى دور العبادة ومحاولة السيطرة عليها وأسرلتها في انتهاك صارخ لحرية العبادة. 

وقالت الوزارة إنها تدين بأشد العبارات إقدام كيان الاحتلال على عرقلة وصول المصلين إلى المسجد الأقصى المبارك عبر منع حملة هوية الضفة الغربية من الدخول للمسجد والعمل على تكريس ذلك، كما وتدين بشدة إقدام الاحتلال على منع رفع الأذان في المسجد الإبراهيمي الشريف بحجة احتفالات المستوطنين بعيد المساخر، علما بأن سلطات الاحتلال أقدمت على منع الأذان بالحرم الإبراهيمي عشرات المرات، ومنعت لجنة اعمار الخليل من استكمال اعمال الترميم والصيانة للمسجد، وأغلقته أكثر من مرة وفرضت تقييدات تعسفية للحد من أعداد المصلين فيه، هذا بعد أن قامت بتقسيمه وسط محاولات تهويد واسعة النطاق ومتواصلة للبلدة القديمة في الخليل، والعمل على طرد وتهجير المواطنين الفلسطينيين منها.

وحمّلت الوزارة حكومة العدو المسؤولية الكاملة والمباشرة عن تلك الانتهاكات ونتائجها وتداعياتها، وتعتبرها بمثابة دعوة صريحة للحرب الدينية بهدف إخفاء الطابع السياسي للصراع، في خرق فاضح للقانون الدولي والقانون الإنساني الدولي واتفاقيات جنيف ومبادئ حقوق الإنسان وفي مقدمتها حقه في حرية العبادة والوصول إلى دور العبادة وأداء الشعائر الدينية بحرية تامة.

وطالبت الوزارة المجتمع الدولي والمنظمات والمجالس الأممية المختصة وفي مقدمتها مجلس حقوق الانسان واليونسكو بتحمل مسؤولياتها القانونية والأخلاقية في حماية المقدسات من تغول الاحتلال الإسرائيلي، واتخاذ ما يلزم من الإجراءات الكفيلة بإجباره على الانصياع للقانون الدولي والشرعية الدولية وقراراتها.

الضفة الغربيةجيش الاحتلال الاسرائيليالحرم الإبراهيميالسلطة الفلسطينية

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

مقالات مرتبطة
اصابة عشرات الفلسطينيين جراء قمع الاحتلال مسيرات مناهضة للاستيطان بالضفة
اصابة عشرات الفلسطينيين جراء قمع الاحتلال مسيرات مناهضة للاستيطان بالضفة
جيش الاحتلال يخطط لاستخدام مروحيات حربية في الضفة الغربية‎‎
جيش الاحتلال يخطط لاستخدام مروحيات حربية في الضفة الغربية‎‎
مزيد من البناء الاستيطاني في الضفة
مزيد من البناء الاستيطاني في الضفة
الاحتلال يهدم منزلين شرق نابلس وغرفتين في طوباس
الاحتلال يهدم منزلين شرق نابلس وغرفتين في طوباس
مناورة للعدو تحاكي هجومًا صاروخيًا من لبنان وغزة وتصعيدًا في الضفة
مناورة للعدو تحاكي هجومًا صاروخيًا من لبنان وغزة وتصعيدًا في الضفة
شبح طائرة "حسّان" يلاحق العدو.. جيش الاحتلال يستهدف طائراته!
شبح طائرة "حسّان" يلاحق العدو.. جيش الاحتلال يستهدف طائراته!
جيش الاحتلال يخطط لجهوزية الجبهة الداخلية
جيش الاحتلال يخطط لجهوزية الجبهة الداخلية
جيش الاحتلال يتخبّط ولا يُميزّ طائراته من مُسيّرات المقاومة
جيش الاحتلال يتخبّط ولا يُميزّ طائراته من مُسيّرات المقاومة
قلق صهيوني من تصاعد قوة إيران في المنطقة
قلق صهيوني من تصاعد قوة إيران في المنطقة
الاحتلال يقتحم الحرم الإبراهيمي
الاحتلال يقتحم الحرم الإبراهيمي
الجهاد الإسلامي: اقتحام رئيس الكيان للمسجد الإبراهيمي عمل عدائي يجب التصدي له
الجهاد الإسلامي: اقتحام رئيس الكيان للمسجد الإبراهيمي عمل عدائي يجب التصدي له
تحذير فلسطيني من اقتحام الرئيس الصهيوني للحرم الإبراهيمي
تحذير فلسطيني من اقتحام الرئيس الصهيوني للحرم الإبراهيمي
الاحتلال يستكمل أعمال ترميم الحرم الإبراهيمي
الاحتلال يستكمل أعمال ترميم الحرم الإبراهيمي
الحرم الابراهيمي مُقفل أمام المصلّين الفلسطينيين
الحرم الابراهيمي مُقفل أمام المصلّين الفلسطينيين
تظاهرات في غزة رفضا لانعقاد المجلس المركزي في رام الله
تظاهرات في غزة رفضا لانعقاد المجلس المركزي في رام الله
لابيد يلتقي مسؤولًا رفيعًا في السلطة الفلسطينية: التنسيق جارٍ 
لابيد يلتقي مسؤولًا رفيعًا في السلطة الفلسطينية: التنسيق جارٍ 
علاقات العدو والسلطة الفلسطينية الى مزيد من الدفء
علاقات العدو والسلطة الفلسطينية الى مزيد من الدفء
وزير الحرب "الإسرائيلي" يستقبل رئيس السلطة الفلسطينية في منزله
وزير الحرب "الإسرائيلي" يستقبل رئيس السلطة الفلسطينية في منزله
"الجهاد و"حماس" بحثا رفع مستوى التنسيق العسكري: للإنخراط في كلّ أشكال المقاومة
"الجهاد و"حماس" بحثا رفع مستوى التنسيق العسكري: للإنخراط في كلّ أشكال المقاومة