alamana

لبنان

وزير الصناعة والسفير الروسي تفقدا مصنعًا في جدرا للبحث في إمكانية تصنيع لقاحات

20/02/2021

وزير الصناعة والسفير الروسي تفقدا مصنعًا في جدرا للبحث في إمكانية تصنيع لقاحات

زار وزير الصناعة في حكومة تصريف الأعمال عماد حب الله والسفير الروسي ألكسندر روداكوف ومستشار رئيس الجمهورية النائب السابق أمل أبو زيد، مصنّع شركة "أروان" للصناعات الدوائية في بلدة جدرا على ساحل الشوف، في منطقة إقليم الخروب، وكان في استقبالهم رئيس مجلس إدارة الشركة عبدالرزاق يوسف عبدالله ونائبة رئيس مجلس الإدارة المديرة العامة للمصنع رويدة دهام وعدد من الموظفين.

وكانت كلمة لحب الله قال فيها: "مصنع "أروان" بالفعل فخر الصناعة اللبنانية والإنتاج اللبناني، والإصرار اللبناني على مجابهة كلّ التحديات". وأضاف "تحدي كورونا كبير ويمرّ به كل العالم، وما يمرّ به لبنان ليس بقليل، ولكن اللبنانيين دائمًا يثبتون أنهم قادرون على مواجهة كلّ التحديات، وكورونا من التحديات التي نحن قادرون على مجابهتها والوقوف ضدها بالعلم والثقة والتضامن والتعاون مع دول صديقة للبنان، وروسيا دولة صديقة للبنان".

وتابع حب الله "أنا مسرور جدًا اليوم بمشاركة السفير الروسي لنا هذه الزيارة، ليطّلع عن كثب على إمكانات أحد مصانعنا الأساسية، وبإذن الله بنتيجة هذه الزيارة والمباحثات التي تجرى والتقييم في لبنان والخارج وبخاصة روسيا، من الممكن أن نقدّم مع الأصدقاء في روسيا شيئًا جيدًا للمجتمع بشكلٍ عام وللمجتمع اللبناني بشكلٍ خاص".

وردًا على سؤال، قال حب الله: "الكفاءات والإمكانات والآليات والمعدات والتصميم والتراخيص والشهادات، كلها مؤمّنة في هذا المصنع، لتقديم الخبرة الكافية ليقوموا بتصنيع اللقاح الذي نطمح إلى تصنيعه في لبنان. نحن اليوم للإطلاع عن كثب، والمصنع جاهز لهذا التحدي".

بدوره، شكر روداكوف لأصحاب المصنع "الخبرة العالية التي يتمتّعون بها". وقال: "نحن في روسيا جاهزون لمساعدة الشعب اللبناني والجمهورية اللبنانية في المجالات كافة بما في ذلك مكافحة كورونا، وإن شاء الله بعد زيارة المصانع، سيكون هناك تواصل مع الشركات المعنية في روسيا ومع الشركات اللبنانية. هذا هو الأفق المميز للتعاون والتطوير".

الصناعة

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة