الخليج

الإمارات تبيّض صفحتها وتمنح الجنسية للأجانب المستثمرين

30/01/2021

الإمارات تبيّض صفحتها وتمنح الجنسية للأجانب المستثمرين

في سياق مساعيها لتبييض صفحتها من كلّ ما تقترفه على صعيد التطبيع والخيانة، أعلنت الإمارات اليوم السبت عن تعديلات قانونية تجيز منح الجنسية والجواز الإماراتي لفئات معينة تضم مستثمرين وموهوبين، دون أن توضح ما اذا ما كان الصهاينة مشمولين بالقرار.

وقال نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي محمد بن راشد آل مكتوم في تغريدة على حسابه على"تويتر" "اعتمدنا اليوم تعديلات قانونية تجيز منح الجنسية والجواز الإماراتي للمستثمرين والموهوبين والمتخصصين من العلماء والأطباء والمهندسين والفنانين والمثقفين وعائلاتهم".

وزعم أن "الهدف من هذه الخطوة هو استبقاء واستقطاب واستقرار العقول التي تساهم بقوة في مسيرتنا التنموية"، مضيفا أنه "سيجري ترشيح الشخصيات المؤهلة للحصول على الجنسية الإماراتية، عبر مجلس الوزراء والدواوين المحلية والمجالس التنفيذية، وتم وضع معايير واضحة لكل فئة".

ولفت إلى أن القانون سيسمح لهذه الكفاءات بالاحتفاظ بالجنسية الأخرى التي يحملونها، وسيحافظ جوازنا الإماراتي على تصدره وتفوقه عالميًا"، على حد قوله.

ويخضع قانون الجنسية للقانون الاتحادي رقم 17 لعام 1972 بشأن الجنسية وجوازات السفر، وقد يُجنّس الأجانب، لكن العملية محدودة بسبب انخفاض عدد السكان الإماراتيين، ومخاوف من فقدان الهوية الوطنية.

كما يُسمح لمواطني دول مجلس التعاون الخليجي بالعيش في الإمارات دون قيود، ولهم الحق في حرية التنقل.

الإمارات العربية المتحدةالتطبيع

إقرأ المزيد في: الخليج