العالم

أوامر تنفيذية تنتظر توقيع بايدن بعد تنصيبه مباشرة

17/01/2021

أوامر تنفيذية تنتظر توقيع بايدن بعد تنصيبه مباشرة

يعتزم الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن إصدار مجموعة من الأوامر التنفيذية فور تنصيبه، الأربعاء المقبل، حيث أوضح  وبحسب ما قال رون كلاين، الذي اختاره بايدن لتولي منصب كبير موظفي البيت الأبيض، فإن هذه الأوامر تتعلق بالتصدي لجائحة وباء فيروس كورونا وتدهور الاقتصاد الأمريكي واللامساواة العرقية والتغير المناخي.

ومن المتوقع أن يوقع بايدن، عقب حفل التنصيب، أوامر تنفيذية لإعادة الولايات المتحدة إلى اتفاقية المناخ الموقعة في باريس ويلغي قرارا للرئيس المنتهية ولايته دونالد ترامب يحظر دخول رعايا دول إسلامية الأراضي الأمريكية.

وبحسب كلاين فإن “كل هذه الأزمات تتطلب تحركا عاجلا”، موضحا أن بايدن سيوقع “نحو 12” أمرا تنفيذيا الأربعاء عقب حفل التنصيب، والذي أضاف أن “الرئيس المنتخب بايدن سيتخذ في الأيام العشرة الأولى من ولايته تدابير حاسمة للتصدي لهذه الأزمات الأربع، ولتجنيب البلاد أضرارا طارئة لا يمكن إصلاحها، ولاستعادة أمريكا مكانتها في العالم”.

إشارة إلى أن سلطات واشنطن حوّلت العاصمة الأمريكية في الأيام الماضية إلى منطقة أمنية، ونشرت حواجز إسمنتية وأسلاكا شائكة في المنطقة المحيطة بمقر الكونغرس الذي تعرض في 6 كانون الثاني/يناير لعملية اقتحام نفذها مناصرون لترامب.

وقد حشدت السلطات الأمنية عناصر الشرطة في كل أنحاء الولايات المتحدة استعدادا ليوم التنصيب.

وكان بايدن قد كشف النقاب قبل أيام عن خطة لتحفيز الاقتصاد بقيمة 1.9 تريليون دولار عبر تقديمات مالية وغيرها من المساعدات، وهو يعتزم تسريع حملة التلقيح المتعثرة ضد كوفيد-19.

ويرث بايدن مجموعة من التحديات الكبرى بعد توليه الرئاسة خلفا للرئيس الجمهوري دونالد ترامب، الذي أحدث انقساما غير مسبوق في تاريخ الولايات المتحدة.

وتتجه الولايات المتحدة سريعا نحو تسجيل 400 ألف وفاة بمرض “كوفيد-19” الناجم عن فيروس كورونا، وأكثر من مليون إصابة أسبوعيا، مع تفش للفيروس خارج السيطرة.

كما يرزح الاقتصاد تحت وطأة تداعيات الجائحة التي تسببت بإلغاء عشرة ملايين وظيفة، كما يواجه المستهلكون الأمريكيون والشركات صعوبات معيشية.

الولايات المتحدة الأميركيةجو بايدن

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة