الربيع الاميركي

العالم

بايدن يختار "الدبلوماسي" وليام بيرنز لإدارة الـ "سي آي ايه"

11/01/2021

بايدن يختار "الدبلوماسي" وليام بيرنز لإدارة الـ "سي آي ايه"

إختار الرئيس الأميركي المنتخب جون بايدن وليام بيرنز، الدبلوماسي الذي شغل مراكز عدّة حول العالم، لتولي إدارة وكالة الإستخبارات المركزية "سي آي ايه" (CIA).

وقال بايدن في بيان وزعه مكتبه الإعلامي إنَّ "بيرنز دبلوماسي نموذجي يتمتع بخبرة عقود على الساحة العالمية من أجل إبقاء شعبنا وبلدنا في أمن وسلام".

وأضاف الرئيس المنتخب الذي من المقرر أن يتولّى منصبه في 20 كانون الثاني/يناير، "بيرنز يشاركني اعتقادي الراسخ بأنّ الإستخبارات يجب أن تكون غير مسيّسة".

وأفادت مصادر عن فريق بايدن أنَّ منصب مدير الوكالة سيكون في ولاية بايدن استشاريًا وليس حكوميًا كما كان في عهد الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب.

يُذكر أنَّ ويليام بيرنز تقاعد من السلك الدبلوماسي عام 2014، بعدما عمل ضمنه طيلة 33 عامًا، ولا سيما كسفيرٍ للولايات المتحدة في روسيا (من 2005 إلى 2008) قبل أن يرأس مؤسسة كارنيغي للسلام الدولي، وهي مؤسسة بحثية حول العلاقات الدولية.

كما أنَّ بيرنز كان نائبًا سابقًا في وزارة الخارجية، وترأس المفاوضين في المحادثات السرية التي مهَّدت الطريق في النهاية للإتفاق النووي الإيراني عام 2015، وغالبًا ما كان يعمل كمبعوث سري.

كذلك أشار البيان إلى أنّ بيرنز سيكون أوَّل دبلوماسي يرأس وكالة الإستخبارات المركزية، وفي حال أقرَّ مجلس الشيوخ تعيينه، فسيخلف جينا هاسبيل، مديرة الوكالة منذ عام 2018، التي خلفت بدورها مايك بومبيو الذي رأس الوكالة في 2017.

الولايات المتحدة الأميركيةالاستخباراتجو بايدن

إقرأ المزيد في: العالم

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة