الربيع الاميركي

لبنان

حملة "القوات" على مطران زحلة: إقصاءٌ وقح للغير

11/01/2021

حملة "القوات" على مطران زحلة: إقصاءٌ وقح للغير

شنّ محازبو القوات اللبنانية حملة هجوم عنيفة على مطران زحلة عصام يوحنا درويش والسبب عزمه على المشاركة في ندوة الكترونية حول الشهيد اللواء قاسم سليماني كانت مقررة اليوم الإثنين من تنظيم الجامعة الاسلامية الحرة.

الإطلاع على مستوى التخاطب الرخيص الذي اعتمده هؤلاء لانتقاد مطران زحلة يُثبت بُعد القوات عن منطق الانفتاح على الآخر. نعوتٌ بذيئة وصفاتٌ مُسيئة أطلقها أنصار القوات عبر مواقع التواصل الاجتماعي بحقّ درويش، بدت مُمنهجة وبغطاءٍ كامل من الحزب الإقصائي الذي لا يعترف إلّا بما يؤيّده، أمّا من يختلف معه يجب إزالته وربّما اغتياله معنويًا.

مطران زحلة اعتذر عن المشاركة في الندوة، فيما أصدر المكتب الاعلامي في أبرشية الفرزل وزحلة والبقاع للروم الملكيين الكاثوليك بيانًا قال فيه "فوجئنا مساء اليوم بحملة شعواء على مواقع التواصل الاجتماعي تعليقًا على إعلان يتضمّن مشاركة سيادة المطران عصام يوحنا درويش في ندوة افتراضية تنظمها الجامعة الإسلامية الحرة".

وأكد البيان أن "سيادة المطران عصام يوحنا درويش لا يتكلّم إلّا بالمحبة والإخاء بين الأديان ورسالة لبنان التعايش ولم يتكلم يومًا بالسياسة.. يتكلّم باسم الكنيسة ورسالتها في العالم التي تدعو الى المحبة والانفتاح وقبول الاخر، وقد رددّ هذا الكلام في السنوات الاخيرة في المحافل الدولية".

وتابع البيان "المسيحي هو الشخص الذي ينسج بصبر، حكمة ونعمة العلاقات الإنسانية، إنه عمل دقيق يمكن أن يدمّر بسهولة لمجرد سحب خيط واحد. وهذا الحوار هو جزء من العلاقة مع الآخر والانفتاح والثقة والاحترام والأخوّة تجاه الآخرين، ورؤية الخير في الشخص الآخر"، وأردف "لكي لا تُفسّر مشاركة سيادته بغير ما هي عليه، فقد اعتذر عن المشاركة في الندوة".

ودعا البيان الجميع "التوقّف عن الحملات المضلّلة والغوغائية والاهتمام بما هو مفيد للجميع".

لبنانالقوات اللبنانية

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة