الربيع الاميركي

خاص العهد

 كورونا.."الإنفجار الكبير" في الإصابات قادم..وإجراءات جديدة في مطار بيروت 

07/01/2021

 كورونا.."الإنفجار الكبير" في الإصابات قادم..وإجراءات جديدة في مطار بيروت 

فاطمة سلامة

بات بإمكان الفرد منّا أن يتوقّع الإرتفاع اليومي في عداد الإصابات بفيروس كورونا قبل أن يصدر جدول الأرقام عن مركز التّرصد الوبائي في وزارة الصحة. المشاهد المؤسفة التي رأيناها على مواقع التواصل الإجتماعي لمواطنين يحتفلون بالأعياد بدأت ترتد على الواقع "الكوروني". الإستهتار لن يذهب سُدى ونتائجه ستكون حُكماً كارثية. هذا الكلام سمعناه كثيراً في الأيام القليلة الماضية على لسان أهل الإختصاص. تماماً كما كنا نسمع نداءاتهم بضرورة الإلتزام تفادياً للأسوأ. إلّا أنّ كل النداءات للأسف لم تلق آذاناً صاغية، وعليه دخل لبنان في السيناريو الأسوأ. عداد الإصابات تجاوز أمس وللمرة الأولى عتبة الـ4000 إصابة مع ما يحمله هذا الرقم من مؤشرات سلبية جداً. وهو الأمر الذي توقعته وزارة الصحة منذ أيام مطالبة بالإقفال العام الذي بدأ اليوم الخميس. إقفال يُستثنى منه مطار بيروت الدولي على أن يتم اتباع إجراءات جديدة للوافدين. فما هي هذه الإجراءات؟ وكيف ستتمّ متابعة الوافدين من قبل وزارة الصحة؟.
 
الحسن: الوافد ملزم بفحص pcr في المطار وحركة الركاب لن تتخطّى الـ20 بالمئة من أشهر السنة الماضية

رئيس مطار بيروت الدولي المهندس فادي الحسن يتحدّث لموقع "العهد" الإخباري عن الإجراءات الجديدة، فيوضح أنّ الوافد إلى لبنان بات ملزماً بإجراء فحص pcr داخل المطار، إذ لم يعد هناك دول تُستثنى من الفحص وأخرى لا تستثنى. ثاني الإجراءات تتعلّق بحركة الركاب القادمين والتي باتت لا تتخطى 20 بالمئة بالمقارنة مع حركة الركاب في الشهر ذاته من عام 2020. بمعنى لن يتخطى معدّل القادمين في اليوم الواحد الـ2000 راكب. فضلاً عن ذلك، فإنّ كل الركاب القادمين والذين سيخضعون لفحص في المطار سيكون لديهم حجز فندقي لمدة 48 ساعة على نفقتهم الخاصة، حيث سيتمّ نقلهم عبر باصات الفنادق إلى الفندق المحجوز بانتظار صدور النتيجة. وعليه، في حال كانت النتيجة سلبية سيذهب الوافد إلى منزله ويحجر نفسه 5 أيام ومن ثمّ يخضع لفحص pcr ثان. أما في حال كانت النتيجة إيجابية، فتتولى عندها وزارة الصحة المهمة وتتابع الحالة عبر توجيهاتها، فيما سيكون هناك مراقبة من قبل عدة وزارات. 

 كورونا.."الإنفجار الكبير" في الإصابات قادم..وإجراءات جديدة في مطار بيروت 

لا مبرر مطلقا لإقفال المطار 

وفي سياق حديثه، يشدّد الحسن على أنّ المطار ليس سبباً لانتشار فيروس "كورونا" أو تزايد الإنتشار، ولكن إعلان الإغلاق التام يفرض على المطار القيام بإجراءات مشدّدة كي نتمكّن خلال الـ23 يوماً من خفض عداد الإصابات. ورداً على سؤال حول مطالبة البعض بإغلاق المطار، يقول الحسن:" عندما نقفل المطار يجب أن يكون لدينا أرقاما تلزمنا بإغلاقه، فعدد الإصابات في صفوف الوافدين لا تتخطى الـ3 الى الـ4 بالألف، وعليه لا مبرر مطلقاً لإقفال المطار". 

 بري: مراكز العزل ستمتلئ بعد امتلاء المستشفيات والإنفجار الكبير قادم 
 
كيف ستتابع وزارة الصحة الوافدين بنتيجة pcr إيجابية؟ تجيب عن هذا السؤال رئيسة دائرة ​الأمراض​ الإنتقالية في وزارة الصحّة الدكتورة ​عاتكة بري​ فتوضح لموقع "العهد" الإخباري أنه وفي حال صدرت النتيجة إيجابية فإن وزارة الصحة ستتابع الوافد بالطريقة التي تتابعه بها الآن، إذ لا إمكانية -للأسف- لوضعه في أماكن خاصة. هذا الأمر كان يتم عندما كانت الأعداد قليلة، أما اليوم فما على المواطن سوى التقيّد بالحجر في منزله، باستثناء من لا تخوّله ظروف المنزل الحجر بداخله فإن وزارة الصحة تقدّم له المساعدة لتمضية فترة الحجر داخل مراكز العزل.  

 كورونا.."الإنفجار الكبير" في الإصابات قادم..وإجراءات جديدة في مطار بيروت 

لكنّ بري لا تُخفي أنّ مراكز العزل قد تمتلئ من الآن حتى الوصول إلى الإنفجار الكبير في الحالات نتيجة السهرات التي أقامها المواطنون في فترة الأعياد. وفق بري، قد نصل إلى مرحلة تعجز فيها الناس عن إيجاد أسرة في مراكز العزل بعدما باتوا عاجزين اليوم عن إيجاد أسرة في المستشفيات. تأسف بري لعدم التزام الناس بكافة الإجراءات التي وضعناها وتهافتهم على إجراء فحوصات pcr عشية الأعياد وكأنّ هذا الفحص يشكّل بطاقة تخوّلهم السهر والإختلاط. وفق قناعات بري، لن نصل إلى نتيجة في لبنان من دون أن يكون هناك عقوبات وغرامات يتحملها المواطن المستهتر. 

أمامنا شهر حرج 

وتؤكّد بري أنّنا اليوم نحصد تبعات الإستهتار الذي أبداه المواطنون حيث بدأنا نشاهد العدد الكبير في الإصابات. وتلفت إلى أنّ الإنفجار الكبير سيكون خلال الأيام المقبلة إذ عادة ما تظهر العوارض السيئة ما بين السبعة إلى عشرة أيام يضاف إليهم 14 يوماً فترة حضانة الفيروس، ما يعني أنّه ومن تاريخ رأس السنة ولغاية الشهر هناك فترة حرجة علينا، وهذا ما بدأنا نشاهده في الأرقام. 
 
الملاح: الوضع كارثي والإلتزام واجب ومفروض

رئيس الحجر الصحي في ​مطار بيروت​ الدولي الدكتور حسن الملاح يناشد الوافدين عبر موقعنا بضرورة الإلتزام بالتباعد الإجتماعي في المطار. يضيف :"هذه المشكلة واجهناها سابقاً في المطار، على أمل أن تُحل اليوم في ظلّ الإجراءات الجديدة وخفض عدد الوافدين". كما ينصح الملاح الوافدين بضرورة اتباع الإرشادات والتّوجيهات التي تصدر عن وزارة الصحة، فالوضع كارثي والإلتزام واجب ومفروض، لافتاً إلى أنّ التزام الوافد بالكمامة والتّباعد الإجتماعي وتعقيم اليدين يجعل نسبة التقاط الفيروس في الطائرة ضئيلة جداً. 

ويشدّد الملاح على ضرورة التزام الناس بالحجر المنزلي وانتظار 72 ساعة حتّى تصدر نتيجة الـpcr في المطار، مطالباً إياهم بالتقيّد بالحجر المنزلي لمدّة لا تقل عن 10 أيام حتى ولو كانت نتيجة الفحوصات سلبية.

لبنانفيروس كورونا

إقرأ المزيد في: خاص العهد