الربيع الاميركي

فلسطين

حكومة الاحتلال تستعين بالمستوطنين لحرمان الفلسطينيين من البناء في الضفة

07/01/2021

حكومة الاحتلال تستعين بالمستوطنين لحرمان الفلسطينيين من البناء في الضفة

تستعين الحكومة الإسرائيلية بالمستوطنين للحد من البناء الفلسطيني في نحو 60 بالمئة من مساحة الضفة الغربية، التي تشهد منذ فترة طفرة استيطانية.

وقرّرت وزارة شؤون الاستيطان الإسرائيلية قبل أسبوع تخصيص 6 ملايين دولار أمريكي لتمويل قيام المستوطنين بهذا النشاط باستخدام مختلف السبل.

ونقلت هيئة البث الإسرائيلية عن وزير شؤون الاستيطان تساحي هانغبي تأكيده آنذاك موافقة رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو على الدخول بزخم كامل في هذه الحملة للمنطقة (ج) بالضفة.

وتشكّل المنطقة (ج) نحو 60 بالمئة من مساحة الضفة الغربية المحتلة، والتي تقع تحت السيطرة الأمنية الإسرائيلية الكاملة.

ووفق تقرير مكتب تنسيق الشؤون الإنسانية التابع للأمم المتحدة "أوتشا"، جرى تخصيص غالبية المنطقة (ج) لصالح المستوطنات الإسرائيلية أو الجيش الإسرائيلي، على حساب التجمّعات الفلسطينية.

وأضاف التقرير أن هذه الحملة الاستيطانية "تعرقل تطوير السكن الملائم، والبنية التحتية وسبل العيش في التجمّعات الفلسطينية، وله تداعيات كبيرة على جميع سكان الضفة الغربية".

وفي كانون أول/ديسمبر الماضي، ذكر تقرير سابق لـ"اوتشا" أن الكيان الصهيوني هدم 644 مبنى فلسطينيا في المنطقة (ج) خلال عام 2020 بدعوى البناء دون ترخيص.

وحذر التقرير ذاته من استمرار أوامر هدم المنازل الفلسطينية على معدّلات التهجير وإخلال سبل العيش، وترسيخ الفقر وزيادة الاعتماد على المعونات.

فلسطين المحتلةالكيان الصهيونيالمستوطنات الصهيونية

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة