فلسطين

  في جمعتها الـ 46 .. شهيدان وجرحى في قمع الاحتلال لمسيرات العودة

352 قراءة | 17:54

غزة- العهد 

استشهد فلسطينيان وأصيب 17 فلسطينياً برصاص الاحتلال الصهيوني على الحدود الشرقية لقطاع غزة.

وأعلنت وزارة الصحة في قطاع غزة استشهاد الطفل حسن اياد شلبي 14 عاماً جراء اصابته بعيار ناري في الصدر قرب مخيم العودة شرق خانيونس جنوب قطاع غزة.

كما أكدت الصحة استشهاد الشاب حمزة محمد اشتيوي 18 عاماً اثر تعرضه لعيار ناري في الرقبة من قبل الاحتلال شرق غزة.

وأشارت الصحة الى أن نحو 17فلسطينياً أصيبوا بالرصاص، عشرة منهم اصيبوا شرق مدينة غزة حيث وصفت جراح ثلاثة منهم بالخطيرة.
ووصل عشرات الالاف من المواطنين الفلسطينيين للمشاركة في مسيرات العودة وكسر الحصار في الجمعة الـ 46 رافعين أعلام فلسطين ومطالبين بكسر الحصار عن قطاع غزة.

من جانبه وجه القيادي في حركة حماس إسماعيل رضوان التحية لعشرات الآلاف المشاركين في الجمعة السادسة والأربعين والذين أكدوا على استمرار مسيرات العودة وكسر الحصار حتى تحقق أهدافها.

وحمّل رضوان في كلمته خلال مسيرة العودة الاحتلال المسؤولية الكاملة عن تداعيات جريمته بحق الأسير الشهيد فارس بارود وعن قتل الطفل شلبي.

وأضاف:" لن نساوم على رفع الحصار عن قطاع غزة"، مؤكدًا "أن على المجتمع الدولي أن يرفع الحصار الظالم عن غزة".

ودعا رضوان إلى تقديم قادة الاحتلال إلى محكمة الجنايات الدولية لارتكابه جرائم حرب وجرائم ضد الانسانية، مطالبًا "جماهير الامة العربية والاسلامية إلى اتخاذ إجراءات عملية لرفع الحصار الظالم عن غزة".

من جهتها أعلنت الهيئة العليا لمسيرات العودة وكسر الحصار استمرار مسيرات العودة موجهة الدعوة لجماهير الشعب الفلسطيني للمشاركة في الجمعة السابعة والاربعين والتي ستحمل شعار غزة عصية على الانفصال والانكسار.
 

التغطية الإخبارية