فلسطين

خطوة لطردهم.. شركة إسرائيلية تهدّد بقطع المياه عن 150 ألف مقدسي

23/12/2020

خطوة لطردهم.. شركة إسرائيلية تهدّد بقطع المياه عن 150 ألف مقدسي

قبل نحو عشرة أيام، قامت شركة "جيحون الإسرائيلية" بتقليص نسبة المياه التي تزودها لأحياء تقع خلف جدار الفصل العنصري شرق مدينة القدس المحتلة، وسط تخوّف الأهالي من تنفيذ التّهديد بقطع المياه في نهاية العام الجاري. في الوقت الذي يرفض السكّان الإدعاءات الإسرائيلية، ويعتبرونها سياسة الإحتلال في استهداف وجودهم بالمدينة ودفعهم للرّحيل.

قبل نحو يومين، هدّدت شركة جيحون" الإسرائيلية بقطع المياه عن أحياء خلف الجدار بمدينة القدس (مخيم شعفاط، رأس خميس، رأس شحادة، حي الأوقاف، ضاحية السلام) بذريعة عدم دفع فواتير المياه، في الوقت الذي يقع على عاتق وكالة غوث وتشغيل اللّاجئين الفلسطينيين (الأونروا) مسؤولية دفع فواتير اللّاجئين في مخيّم شعفاط.

منسّق القوى الوطنية والنّاطق باسم حركة فتح في مخيم شعفاط حمدي ذياب أوضح أنّ ما يُقارب 150 ألف نسمة يقطنون هذه الأحياء التي تقع ضمن حدود بلدية الإحتلال في القدس، وتقوم شركة "جيحون" بتزويدهم بالمياه، لكن منذ سنوات يُعاني أهالي المنطقة من تقليص وانقطاع متواصل للمياه.

ويُعتبر أنّ قطع المياه من قبل "جيحون" بذريعة عدم استطاعتها تزويدهم بالمياه نتيجة تراكم الدّيون، ليس سبباً حقيقياً، بل يندرج ضمن مخطّطات الإحتلال التي تستهدف وجودهم بالمدينة.

وأشار إلى أنّ مخيّم شعفاط هو المخيّم الوحيد الذي يحمل الهوية المقدسية ويقع بمحافظة القدس، وتجثُم بالقرب منه مستوطنة "بسغات زئيف" ويتمّ تزويدها بالمياه من قبل "جيحون" بكميّات وفيرة، أمّا سكّان حي رأس خميس، رأس شحادة، حي الأوقاف، والذين يدفعون ثمن فواتير المياه، لا يتلقّون الخدمات بالمثل.

وبيّن ذياب أنّ وكالة “الأونروا” هي من تدفع فواتير المياه المترتّبة على سكّان مخيّم شعفاط، بموجب اتّفاقية تمّ توقيعها بين الأردن والإحتلال ووكالة “الأونروا” تقضي بتسديد الأخيرة فواتير المياه عن 12 ألف لاجئ يقطنون في مخيّم شعفاط.

وأوضح إلى أنّ الإتفاقية تمّ توقيعها في السيتينات. وعقب احتلال مدينة القدس، تمّ تهجير اللّاجئين الذين كانوا يقطنون حارة الشّرف بعد طردهم من قُراهم بالداخل المحتل، إلى مخيم شعفاط، وكان عددهم يقدر بـ12 ألف نسمة، وتمّ بناء وحدة سكنية لكلّ رب أسرة، وبدأ تزويدهم بالمياه من قبل شركة “جيحون” الإسرائيلية.

وأضاف أنّه بعد الهجمة الإسرائيلية على مدينة القدس، نشأت أحياء مجاورة للمخيّم وهي رأس خميس، رأس شحادة، حي الأوقاف، ضاحية السلام، ويقدّر اليوم عدد السكان بـ150 ألف نسمة، يعانون من الإكتظاظ السّكاني نتيجة توجّه المقدسيين للسّكن في تلك الأحياء.

وتابع أنّ منذ 15 عاماً وأهالي المنطقة يعانون من انقطاع المياه، إذ يتمّ قطعها أسبوع وإعادتها، وتتكرّر تلك العملية، معتبراً أنّ تلك الخطوة ترتبط بالوضع السّياسي والوضع في المسجد الأقصى، ولمُعاقبة أهالي المخيّم الذين يتصدّون لتلك الإجراءات، كان يتمّ قطعها، ويرى ذياب أنّ هذه الخُطوة تستهدف وجودهم وإجبارهم على الرّحيل.

واعتبر أنه في ظل جائحة كورونا، بات اليوم الوضع خطيرا في ظل تقليص وقطع المياه عن السكان، لا سيما أن أعداد كبيرة أصيبت بالفيروس من سكان مخيم شعفاط، محملا الاحتلال المسؤولية.

وصرّح ذياب أنه اجتمع بالأمس مع ممثلين عن الاتحاد الأوروبي، وأطلعهم على التصعيد الأخير من قبل شركة “جيحون”، كما تحدث في السابق مع السفير الأردني وأطلعه على صورة الوضع.

وبيّن أن أهالي المنطقة لجأوا إلى محكمة الاحتلال العليا عن طريق أعضاء الكنيست، أحمد الطيبي، أسامة السعدي، حنين زعبي، ضد شركة “جيحون” بمشاركة عدد من المؤسسات، وتم تأجيل المحكمة عدة مرات، وتم إبلاغهم أن الحكم كان لصالحهم، لكن “جيحون” استمرت بقطع المياه.

وأشار إلى أن أهالي مخيم شعفاط توجهوا لوكالة “الأونروا” واجتمعوا معهم بحضور ممثلة عن الأمم المتحدة، والتي وعدتهم بمتابعة الموضوع، وما زالوا حتى اليوم ينتظرون، كما نظموا وقفات احتجاجية أمام مقر الوكالة في حي الشيخ جراح بالقدس ضد تقصير وتقليص الخدمات للاجئين.

في ذات السياق، قال الناشط في مخيم شعفاط جبر محيسن أن قطع المياه عن أهالي المنطقة تندرج ضمن حملة التضييق والخناق على أبناء المخيم.

وقال إن أهالي المنطقة لاحظوا قبل نحو عشرة أيام بتقليص نسبة المياه لهم من قبل شركة “جيحون”، ويبدو أنها خطوة أولى نحو قطع المياه عنهم.

وأضاف أنه في التسعينات والثمانينات كان هناك محاولات للسيطرة على المخيم، وطالبت “جيحون” أهالي مخيم شعفاط بدفع الفواتير، وهو ما نرفضه جملة وتفصيلا، لأن وكالة “الاونروا” هي من تتكفل بالسداد وفق ترتيبات قانونية.

وأردف أن سكان المنطقة كانوا يضطرون لشراء المياه عقب قطعها، ودفع تكاليف باهظة لنقلها عبر صهاريج، ويعتمدون سياسة تقليص استخدامهم للمياه، وهو ما كان أحيانا يتسبب بوقوع مشاكل بين السكان.
 

فلسطين المحتلةحركة التحرر الوطني الفلسطيني ـ فتحالقدس المحتلةالكنيستالمياهالامم المتحدةجيش الاحتلال الاسرائيليالاونروا

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة
"حماس": حوارات القاهرة ستُستكمل الشهر الجاري 
"حماس": حوارات القاهرة ستُستكمل الشهر الجاري 
الخارجية الفلسطينية تدين اعتداء مستوطنين على الكنيسة الرومانية في القدس المحتلة
الخارجية الفلسطينية تدين اعتداء مستوطنين على الكنيسة الرومانية في القدس المحتلة
"حماس": الاحتلال يستهدف النيل من عزيمة الشباب مركز الانتخابات القادمة
"حماس": الاحتلال يستهدف النيل من عزيمة الشباب مركز الانتخابات القادمة
ردّا على التطبيع الحكومي.. جبهة مغربية لنصرة فلسطين
ردّا على التطبيع الحكومي.. جبهة مغربية لنصرة فلسطين
جريمة صهيونية منظمة لتزييف تاريخ خربة "سيلون" الفلسطينية
جريمة صهيونية منظمة لتزييف تاريخ خربة "سيلون" الفلسطينية
"متحدون ضد التطبيع" .. تمسك بالثوابت وعلى رأسها القضية الفلسطينية
"متحدون ضد التطبيع" .. تمسك بالثوابت وعلى رأسها القضية الفلسطينية
هنية: مستعدون لحوار وطني فلسطيني ومتمسكون بمواجهة الاحتلال
هنية: مستعدون لحوار وطني فلسطيني ومتمسكون بمواجهة الاحتلال
حماس تكشف ما جرى في حوارات المصالحة الأخيرة
حماس تكشف ما جرى في حوارات المصالحة الأخيرة
إعلام العدو: هذه هي انعكاسات استئناف التنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية
إعلام العدو: هذه هي انعكاسات استئناف التنسيق الأمني مع السلطة الفلسطينية
عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ: زيارة بومبيو لمستوطنات الضفة تحدٍّ للشرعية الدولية
عضو اللجنة المركزية لحركة فتح حسين الشيخ: زيارة بومبيو لمستوطنات الضفة تحدٍّ للشرعية الدولية
الاحتلال يهدم منزلا في العيسوية ويشرّد سكانه
الاحتلال يهدم منزلا في العيسوية ويشرّد سكانه
"حماس": سياسة الاحتلال ستفشل في تفريغ القدس من أهلها
"حماس": سياسة الاحتلال ستفشل في تفريغ القدس من أهلها
الاحتلال يهاجم قافلة عيد الميلاد في القدس المحتلة
الاحتلال يهاجم قافلة عيد الميلاد في القدس المحتلة
الاحتلال يقتحم منازل الفلسطينيين جنوب نابلس والمستوطنون يواصلون اعتداءاتهم
الاحتلال يقتحم منازل الفلسطينيين جنوب نابلس والمستوطنون يواصلون اعتداءاتهم
فصائل المقاومة تُبارك عملية القدس: متمسّكون بصدّ الاحتلال
فصائل المقاومة تُبارك عملية القدس: متمسّكون بصدّ الاحتلال
عدم الاستقرار السياسي في كيان العدو: انتخابات رابعة خلال عامين
عدم الاستقرار السياسي في كيان العدو: انتخابات رابعة خلال عامين
"إسرائيل" الى انتخابات رابعة: انشقاقات أحزاب جديدة وفوضى
"إسرائيل" الى انتخابات رابعة: انشقاقات أحزاب جديدة وفوضى
سيناريو ما بعد الانتخابات: نتنياهو لن ينفرد بحكومة يمينية
سيناريو ما بعد الانتخابات: نتنياهو لن ينفرد بحكومة يمينية
كيان العدو: الانتخابات الرابعة في آذار المقبل بعد حلّ الكنيست
كيان العدو: الانتخابات الرابعة في آذار المقبل بعد حلّ الكنيست
تزامنًا مع زيارته المرتقبة للإمارات.. نتنياهو يستعدّ لحلّ الكنيست بعد أسبوعيْن
تزامنًا مع زيارته المرتقبة للإمارات.. نتنياهو يستعدّ لحلّ الكنيست بعد أسبوعيْن
قائد سلاح البحر في الجيش الإيراني: تواجد قواتنا في المياه الدولية أفشل دسائس العدو
قائد سلاح البحر في الجيش الإيراني: تواجد قواتنا في المياه الدولية أفشل دسائس العدو
سوريا .. تحذيرات من خروج سد "تشرين" عن الخدمة نتيجة ممارسات الاحتلال التركي
سوريا .. تحذيرات من خروج سد "تشرين" عن الخدمة نتيجة ممارسات الاحتلال التركي
المياه تعود إلى الضاحية الجنوبية بعد انقطاع أسبوعيْن
المياه تعود إلى الضاحية الجنوبية بعد انقطاع أسبوعيْن
باحث فلسطيني ينجح في الحصول على جائزة مميزة حول تنقية المياه
باحث فلسطيني ينجح في الحصول على جائزة مميزة حول تنقية المياه
الصفيرة ومحطة تكرير اليمونة في اجتماع بلديات غربي بعلبك والنائب الحاج حسن
الصفيرة ومحطة تكرير اليمونة في اجتماع بلديات غربي بعلبك والنائب الحاج حسن
دمشق وموسكو: تحالف واشنطن يواصل دعم الإرهابيين ويحاول خنق الشعب السوري اقتصادياً
دمشق وموسكو: تحالف واشنطن يواصل دعم الإرهابيين ويحاول خنق الشعب السوري اقتصادياً
صباغ: سورية أدانت مراراً استخدام الأسلحة الكيميائية من قبل أيّ كان وتحت أي ظروف
صباغ: سورية أدانت مراراً استخدام الأسلحة الكيميائية من قبل أيّ كان وتحت أي ظروف
العدوان الأمريكي السعودي يستهدف مخيمات النازحين في مأرب
العدوان الأمريكي السعودي يستهدف مخيمات النازحين في مأرب
سوريا تُطالب مجلس الأمن التحرُّك لوقف اعتداءات واشنطن على أراضيها
سوريا تُطالب مجلس الأمن التحرُّك لوقف اعتداءات واشنطن على أراضيها
الأمم المتحدة: اليمن يعاني أسوأ مجاعة شهدها العالم
الأمم المتحدة: اليمن يعاني أسوأ مجاعة شهدها العالم
الأمان المزيّف في جيش الإحتلال الى الواجهة.. سرقة جديدة داخل وحدة إسرائيلية
الأمان المزيّف في جيش الإحتلال الى الواجهة.. سرقة جديدة داخل وحدة إسرائيلية
الأمم المتحدة تطالب العدو بوقف عمليات الهدم في غور الأردن
الأمم المتحدة تطالب العدو بوقف عمليات الهدم في غور الأردن
الاحتلال يمنع رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي
الاحتلال يمنع رفع الأذان في الحرم الإبراهيمي
العدو يوسّع منشأة ديمونا النووية
العدو يوسّع منشأة ديمونا النووية
من 51 مليون دولار الى مليون دولار.. هكذا خفّضت الامارات تمويلها للأونروا
من 51 مليون دولار الى مليون دولار.. هكذا خفّضت الامارات تمويلها للأونروا
اللجنة المشتركة للاجئين الفلسطينيين ترفض المساس برواتب موظفي "الاونروا"
اللجنة المشتركة للاجئين الفلسطينيين ترفض المساس برواتب موظفي "الاونروا"