ramadan

العالم

الاحتلال يعتقل 28 فلسطينيًّا في الضفة الغربية والقدس المحتلة‎

10/12/2018

الاحتلال يعتقل 28 فلسطينيًّا في الضفة الغربية والقدس المحتلة‎

اعتقلت قوات الاحتلال الصهيوني 28 فلسطينيا في مختلف مناطق الضفة الغربية والقدس المحتلة، فيما شرعت بحملة تمشيط واسعة في المنطقة المجاورة لمستوطنة عوفرا شرق رام الله للبحث عن منفذي عملية إطلاق النار التي أسفرت عن إصابة 9 مستوطنين.

وقال نادي الأسير الفلسطيني في تصريح صحفي إن "قوات الاحتلال اعتقلت 10 مواطنين من القدس، أغلبهم أسرى محررون، وهم: إبراهيم محمد درباس، ومحمد صهيب محيسن، وعبد داري، ومجد درويش، ويوسف الكسواني، وأنس أبو عصب، ووديع أبو الحمص، وسامر أبو عيشة، وأنور صلاح الدين، ومجد عويس".

كما اعتقلت تسعة فلسطينيين من محافظة رام الله والبيرة، وهم حسين شجاعية ومحمد ربحي شومان وأمير شومان وصلاح محمد خواجا ومعتصم بلال خواجا وعبد القادر شرايعة وعبد الحكيم أبو عادي، ونضال الريماوي وأنور صلاح الدين.

وأضاف أن"الاحتلال اعتقل خمسة مواطنين من محافظة بيت لحم، وهم: الأسير المحرر غسان زواهرة، وأمجد الشويكي، وسعيد محمود الأعرج، بالإضافة إلى الشقيقين محمد وصلاح فؤاد صباح"، فيما اعتقلت قوات الاحتلال فلسطينيين اثنين من محافظة طولكرم، وهما: الصحفي سامح مناصرة، ومحمد السلمان، إضافة إلى المواطنين عمر أحمد أبو حسين وحسام الهشلمون من الخليل.

وقال الناطق باسم قوات الاحتلال ان "الجيش بدأ بعملية تمشيط في المنطقة المجاورة لمفترق عوفرا للبحث عن منفذي عملية إطلاق النار على المستوطنين الليلة الماضية".

واقتحمت قوات الاحتلال قرية سلواد شمال شرق مدينة رام الله بحثا عن منفذ عملية إطلاق النار.

وقال شهود عيان إن قوات الاحتلال المدعومة اقتحمت القرية، ما أدى إلى اندلاع مواجهات أطلق خلالها الجنود الأعيرة المعدنية المغلفة بالمطاط وقنابل الغاز والصوت، دون أن يبلغ عن إصابات حتى اللحظة.

كما أغلقت قوات الاحتلال مدخل مدينة البيرة الشمالي وحاجزي عطارة وعين سينيا في كلا الاتجاهين، ومنعت المواطنين من المرور، كما شددت إجراءاتها العسكرية على طريق نابلس- رام الله".

وكان 9 مستوطنين قد أصيبوا بجراح متفاوتة في عملية إطلاق نار وقعت بالقرب من مستوطنة "عوفرا" شرق رام الله في الضفة الغربية المحتلة.

إقرأ المزيد في: العالم