منوعات

تعرّف على التخزين السحابي ودرجة أمانه

12/12/2020

تعرّف على التخزين السحابي ودرجة أمانه

مع تحوّل العالم نحو الحوسبة، اعتمد الناس على أشكال مختلفة لتخزين البيانات، منها الأقراص الليزرية والأقراص الصلبة وبطاقات USB، لكن بعد مرور الوقت وتضخم البيانات طفت على السطح مشاكل أخرى، منها احتمال تلف تلك الوسائل أو ضياعها أو اختراقها، الأمر الذي دفع الشركات الكبرى للتوجه نحو "التخزين السحابي".

ويقصد به تخزين البيانات في خوادم مخصصة لاستقبال كميات كبيرة من البيانات يمكن الوصول إليها من أيّ مكان عبر الإنترنت، إذ تشرف على تلك الخوادم وتديرها شركات متخصصة، وهي تتحمل مسؤولية أمانها وعمل نسخ احتياطية من البيانات التي فيها.

يوفر التخزين السحابي العديد من المزايا منها:

- أقل كلفة
بالمقارنة بين إنشاء مركز بيانات خاص بالشركات وبين التخزين السحابي، فَالفرق شاسع بينهما.

- أقل استهلاكاً للطاقة
التخزين السحابي يكون أقل استهلاكاً للطاقة من مراكز أو خوادم خزن البيانات الخاصة الموجودة في الشركات الصغيرة.

- إدارة البيانات
لعلّ هذه من أهم المزايا، يمكن أن تستغرق إدارة الخادم وقتاً طويلاً من قبل الشركات عند تنظيمها.
لكن عند استخدام السحابة فأنت تقوم بشكل أساسي بالاستعانة بمصادر خارجية لإدارة مركز البيانات الداخلي الخاص بك.

- صيانة الخوادم
الشركة المجهزة لخدمة التخزين السحابي تكون هي المختصة بصيانة الخوادم، وهذا يعني أنك لن تتحمل أياً من تكاليف صيانة الخوادم، إضافة إلى أن إزالة الخوادم من الشركة توفر مساحة إضافية للمكاتب.

- أكثر مرونة وله قابلية للتوسع
إذا كنت بحاجة إلى مساحة أكبر في مركز البيانات الخاص بك، فستحتاج إلى إضافة خادم باهظ الثمن، من المحتمل أن يكون ذا سعة أكبر بكثير مما تحتاجه بالفعل. 

باستخدام التخزين السحابي تدفع فقط مقابل ما تستخدمه، وهذا يعني أنك ستقلل من التكاليف وتسهل على شركتك تشغيلها. 

مزايا الأمان التي توفرها السحابة
فيما يتعلق بموضوع شروط الأمان، تم تصميم التخزين السحابي للبيانات باستخدام إجراءات أمان ممتازة. 

تتضمن هذه الميزات تحديثات وتصحيحات أمان تلقائية وجدران حماية مضمنة، وتشفيراً للبيانات، واكتشاف تلقائي للثغرات البرمجية من قبل أنظمة الذكاء الاصطناعي.

سبب آخر يجعل الناس تثق بالسحابة هو خاصية النسخ الاحتياطي التلقائي، مما يعني أنه إذا حذفت أي بيانات عن طريق الخطأ، فيمكن بسهولة استعادتها.


أنواع التخزين السحابي والشركات المجهزة لها

- جوجل درايف "Google Drive"
أصبح جوجل درايف نظاماً أساسياً للتخزين للشركات والأفراد، ويرجع سبب ذلك إلى مدى تكامله مع تطبيقات متعددة، واتصاله السلس بِخدمات جوجل الأخرى. 

ومع ذلك فقد أثار هذا قلقاً حول مدى تأثر الخدمات والأنظمة الأساسية الأخرى في حالة اختراقه. نظراً لأن خدمات جوجل السحابية متشابكة للغاية، فإن اختراق إحدى الخدمات يميل إلى تعريض الأخرى للخطر. 

- دروب بوكس "Dropbox"
تعتبر المنصة الثانية في قائمة التخزين السحابي، وهي مجموعة تخزين ملفات سهلة الاستخدام، على الرغم من أنها تحولت نحو سوق المؤسسات في السنوات الأخيرة.

قام Dropbox أيضاً بتحسين بروتوكولات الأمان الخاصة به استجابة للتهديدات المتزايدة عبر الإنترنت.

- آي كلاود "iCloud"
اكتسبت شركة Apple سمعة طيبة في توفير الأمان الممتاز، وعلى الرغم من أن نظام iCloud الأساسي الخاص به قد شوهت سمعته لفترة وجيزة عندما وقع ضحية لاختراق رفيع المستوى في عام 2017، فإن الخدمة تواصل هذا الاتجاه من خلال تقديم مجموعة قوية من ميزات الأمان للمستخدمين. 

- ون درايف "OneDrive"
آخر المنصات في هذه القائمة هو ون درايف من مايكروسوفت، والذي نجح إلى حد كبير في البقاء بعيداً عن العناوين الرئيسية عندما يتعلق الأمر بالحوادث الأمنية، على الرغم من أن خدمات مايكروسوفت الأخرى، وخاصة أنظمة ويندوز، هي من أكثر الأنظمة تلقياً للهجمات.

مخاوف ومخاطر التخزين السحابي

على الرغم مما ورد، هناك قلق من قبل بعض المترددين من التحول إلى التخزين السحابي، بسبب فقدان إدارة البيانات بشكل كامل.

حيث إن تسليم جزء من مسؤولية إدارة البيانات إلى طرف آخر - الشركة المزودة لخدمة التخزين السحابي - يعني فقدان السيطرة عليها بشكل كامل، وقد تضطر تلك الشركات لتسليم تلك البيانات للوكالات الحكومية لسببٍ ما.

التكنولوجيا

إقرأ المزيد في: منوعات