الربيع الاميركي

عين على العدو

قرصنة لشركات تأمين إسرائيلية

01/12/2020

قرصنة لشركات تأمين إسرائيلية

اخترق قراصنة "هاكرز" شركة تأمين إسرائيلية، واستولوا على بيانات العملاء، وفق وسائل إعلام العدو.

وفي بيان، أعلنت كل من "هيئة سوق المال والتأمين والادخار" الإسرائيلية و"هيئة السايبر الوطني" عن الاشتباه بهجوم الكتروني شنّه قراصنة الكترونيون ضد شركة تأمين إسرائيلية كبيرة مساء الاثنين.

كما تمّ تسريب معلومات عن تفاصيل شخصية لزبائن الشركة.

مدير شركة التأمين "شاربيط" التي اختُرقت قال في مقابلة اعلامية: "نحن نفهم جيدا ان هذا كان هجومًا سيبرانيًا، لا نعرف المسؤول عنه، قمنا بحذف الموقع من شبكة الانترنت حتى نمنع هجمات اخرى، ونأمل ان ينتهي الامر خلال الساعات القادمة".

وتبنت الهجوم مجموعة القراصنة BlackShadow، والتي نشرت أيضًا نماذج وصورا من المعلومات التي سرقتها حتى تثبت أنها من قامت بالاختراق.

ونشر القراصنة صور هويات قالوا إنها لموظفين وصورا لعقود تأمين مختلفة، وحتى محادثة بين موظفة في الشركة وزبونة، كما نشروا قائمة تدل على حجم المعلومات التي حصلوا عليها.

جهاز "السايبر الوطني" شدد على أن الحديث لا يدور عن معلومات حساسة، فيما أكد مدير الشركة انه "لم يتم تسريب معلومات حول مناقصة تتعلق بموظفين في السلك الحكومي كما نشرت بعض المواقع الإسرائيلية، لأنه من الاساس هذه المعلومات لم تكن محفوظة في شبكة المعلومات".

 

الكيان الصهيوني

إقرأ المزيد في: عين على العدو