الربيع الاميركي

عين على العدو

هل تجرّ أزمة المصادقة على الميزانية كيان العدو الى انتخابات جديدة؟‎

26/11/2020

هل تجرّ أزمة المصادقة على الميزانية كيان العدو الى انتخابات جديدة؟‎

أفادت هيئة البث الرسمية الإسرائيلية "كان" أن رئيس حكومة العدو بنيامين نتنياهو أجرى سلسلة من الاجتماعات مع أعضاء الكنيست من "الليكود" حول مسألة الانتخابات والانتخابات التمهيدية للحزب، وقال لهم: "لن نصادق على ميزانية عام 2021 بأي شكل من الاشكال، سنحاول قدر الامكان الاستمرار مع هذه الحكومة، لكن على ما يبدو ستكون لدينا انتخابات وأيضًا انتخابات تمهيدية للحزب".

وأمس، أعلن نتنياهو ووزير المال يسرائيل كاتس أنهما يعملان للمصادقة على الميزانية خلال شهر شباط/فبراير القادم.

واتفق كاتس مع نتنياهو على أن يعرض أمامه الإثنين المقبل ميزانية العام القادم، بما يشمل قانون الترتيبات والتغييرات الهيكلية التي ترافق الميزانية والتي ينتهي تجهيزها في غضون أيام.

مسؤولون في حزب "أزرق أبيض" بزعامة وزير الحرب بني غانتس عقبوا على هذا الاعلان بالقول إن "الميزانية جاهزة ويتم تأخيرها لأغراض سياسية على مدار أشهر طويلة، مماطلة وتباطؤ نتنياهو وكاتس هما هجوم اقتصادي ضد "اسرائيل" بهدف جرنا الى انتخابات. كبار السن، المعوقون، العاطلون عن العمل، واصحاب المصالح التجارية المفلسون يجب ألّا يدفعوا ثمن اعتبارات شخصية وسياسية لرئيس الحكومة".

وعلى الأثر، رد كاتس على كلام المسؤولين في حزب "أزرق أبيض" وقال: "على الحزب أن يعطي الاولوية لمصالح "الدولة" على المصالح السياسية الضيقة، والانضمام الى عملية تمرير الميزانية، والاصلاحات وقوانين الترتيبات، وبذلك فإن محاولة منع حصول الانتخابات لا لزوم لها في ذروة أزمة كورونا".

 

الكنيستبنيامين نتنياهوبني غانتس

إقرأ المزيد في: عين على العدو

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة

خبر عاجل