فيديو

الفنّ في ظلّ الحصار .. إبداع فلسطيني يجسّد الحكاية

19/11/2020

الفنّ في ظلّ الحصار .. إبداع فلسطيني يجسّد الحكاية

غزة: خاص العهد

 

نجح فنان فلسطيني في تجسيد المعاناة التي تمرّ بها القضية الفلسطينية وسكان قطاع غزة المحاصرون منذ 14 عامًا من خلال رسوماته عن الوحدة الوطنية والقدس المحتلة إلى جانب تخليد صور الشهداء على لوحات، إضافة إلى تجسيد المناظر الجميلة الزاهية ورسمها على جدران المنازل ورياض الأطفال والمؤسسات.

ويرسم الفنان حسين أبو الصادق - 23 عامًا من سكان مخيم الشاطئ للاجئين الفلسطينيين غرب غزة- لوحات في غاية الجمال والإتقان باستخدام ألوان الفحم الخشبية وبالفرشاة والألوان المائية والزيتية.

ويقضي الفنان الفلسطيني ساعات طويلة في إعداد الرسومات الفنية وصولًا إلى الإبداع الفريد من نوعه.

ويقول الفنان أبو الصادق إن "والده ووالدته اكتشفا موهبته منذ نعومة طفولته واهتموا فيها وقام هو بتنميتها وتطويرها".

وكانت البداية الأولى لمشوار الفنان الفلسطيني في الرسم باستخدام الورقة والقلم قبل أن تتطور موهبته تدريجيًا من الرسم على اللوحات والجدران إلى الرسم على القماش.

ودعا أبو الصادق المؤسسات الدولية والفنية لدعم مواهب الشباب في غزة المحاصرة للاستمرار في عملهم وللمشاركة في المسابقات الدولية، مشيرًا إلى منع الاحتلال "الاسرائيلي" الكثير من الشباب المبدعين للمشاركة في المسابقات العالمية عبر معبر بيت حانون "ايرز".

 

فلسطين المحتلةغزة

إقرأ المزيد في: فيديو

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة