لبنان

طيران حربي صهيوني يخترق الأجواء اللبنانية بشكل مكثّف 

22/10/2020

طيران حربي صهيوني يخترق الأجواء اللبنانية بشكل مكثّف 

يستمر العدوّ الصهيوني بخرق السيادة اللبنانية جواً وبحراً وبراً، حيث سُجل عصر اليوم الخميس تحليق مكثّف للطيران الحربي "الإسرائيلي" المعادي على علو متوسط في أجواء قرى النبطية، اقليم التفاح، مرجعيون، وجبيل، فيما اخترق الأجواء أيضاً فوق منطقة صيدا وشرقها، منفذاً غارات وهمية.

وعلى علوّ منخفض، اخترق الطيران الحربي المعادي الأجواء اللبنانية فوق منطقة الزهراني، وفي القطاع الأوسط من قضاء بنت جبيل، حاصبيا، العرقوب، جبل الشيخ، مزارع شبعا، جزين، والمتن. 

في غضون ذلك، أشار الاعلامي علي شعيب على صفحته على "تويتر" الى أن الغارات الوهمية الاستفزازية التي ينفّذها الطيران الحربي المعادي تتواصل بشكل مكثف، ولا تترافق مع أي حدث أمني.

وقد بلغت الخروقات في شهر أيلول الماضي، 165 خرقا جويا تجسسيا، و26 حربيا، خرقين بحريين، وخرقين بريين، بالإضافة إلى إلقاء قنابل مضيئة في أجواء القرى الحدودية 4 مرات.

الكيان الصهيونيالخروقات الجوية

إقرأ المزيد في: لبنان

التغطية الإخبارية

 

مقالات مرتبطة