ولادة الرسول وأسبوع الوحدة

اليمن

اليمن: إحباط تقدّم لقوى العدوان في جبهة الدريهمي وتكبيدهم خسائر جسيمة

29/09/2020

اليمن: إحباط تقدّم لقوى العدوان في جبهة الدريهمي وتكبيدهم خسائر جسيمة

أقدمت قوى العدوان السعودي الإماراتي صباح اليوم الثلاثاء على خرق اتفاق التهدئة في الحديدة محاولة التقدم على جبهة الدريهمي المحاصرة.

وفي التفاصيل الميدانية، شنّت قوى العدوان ومرتزقتها فجر اليوم عددا من الزحوفات المكثفة باتجاه جنوب وشرق مدينة الدريهمي، معززين بعدد كبير من الآليات العسكرية والقصف المدفعي والجوي العنيف، وتمشيط بالرشاشات المتوسطة والثقيلة.

وأكد مصدر ميداني أن قوات الجيش اليمني واللجان الشعبية تمكنت من كسر زحف العدو وتكبيده خسائر كبيرة في الأرواح والعتاد.

ولفت المصدر السابق إلى أن قصف قوى العدوان أدى إلى احتراق عدة منازل للمواطنين في منطقة الدريهمي.

وعلى صعيد غارات طائرات العدوان المتواصلة على الشعب اليمني الأعزل وعلى جبهات القتال، شنت 16 غارة على صنعاء ومأرب وصعدة وعسير ونجران منذ ليل أمس الإثنين.

وأوضح مصدر أمني يمني أن طيران العدوان شن 7 غارات على مديرية صرواح و3 غارات على مديرية رحبة في محافظة مأرب، وغارتين على نقيل الوتدة بمديرية خولان الطيال بصنعاء، وغارة على مديرية باقم بصعدة.

وأضاف المصدر الأمني أن طيران العدوان شن غارتين على الربوعة في عسير وغارة على الشبكة بنجران.

وفي الحديدة، أوضح مصدر آخر في غرفة عمليات ضباط الارتباط أن خروقات قوى العدوان لاتفاق التهدئة في جبهات الحديدة بلغت خلال الــ 24 ساعة الماضية 263 خرقًا بينها استحداث تحصينات في الجبلية والدريهمي.

وأضاف المصدر أن من بين الخروقات تحليق طائرات حربية وتجسسية في أجواء كيلو 16 والمدينة والمنظر والتحيتا وحيس والفازة والجبلية، واستهداف مدينة الدريهمي بتسع قنابل من طائرات تجسسية و56 خرقًا لأكثر من ستمائة صاروخ وقذيفة و186 خرقًا بالأعيرة النارية.

اللجان الشعبية في اليمنالعدوان الاميركي السعودي على اليمن

إقرأ المزيد في: اليمن

التغطية الإخبارية
السيد نصر الله: لا يجوز للسلطات الفرنسية أو غيرها أن تحمل مسؤولية جريمة ارتكبها شخص محدد لدين هذا الشخص أو لاتباع هذا الدين
السيد نصر الله: حادثة مدينة نيس الفرنسية ندينها بشدّة ويرفضها الاسلام الذي يحرم قتل الابرياء او الاعتداء عليهم وكل حادثة مشابهة سبقت أو تأتي هي مرفوضة بالدرجة الأولى من موقع الاسلام
السيد نصر الله: لا يمكن للمسلمين أن يتحملوا أي اساءة أو اهانة تتوجه الى الرسول العظيم ويعتبرون ان الدفاع عن كرامة نبيهم في أعلى الأولويات التي تتقدم على كل المصالح والحسابات الاخرى
السيد نصر الله: من أهم النقاط الاجماعية عند المسلمين هي ايمانهم بمكانة وعظمة النبي محمد (ص) وأنهم ينظرون إليه أنه الانسان الأكمل والأعظم وأقرب المخلوقات الى الله تعالى
السيد نصر الله: هذا النبي العظيم يحمل له جميع المسلمين من التقديس والاحترام والتقدير ما لا يحملونه لبشري آخر مع محبتهم وتقديرهم لكل الانبياء والأولياء والصالحين
مقالات مرتبطة

خبر عاجل