التطبيع خيانة

فلسطين

رضوان لـ"العهد": حماس جادة في تحقيق المصالحة والوحدة

27/09/2020

رضوان لـ"العهد": حماس جادة في تحقيق المصالحة والوحدة

أكد القيادي في حركة حماس، اسماعيل رضوان، اليوم الأحد أن التفاهمات التي تم التوصل إليها في اسطنبول مع حركة فتح تنص على رؤية متكاملة تركز على الانتخابات العامة.

وقال رضوان لموقع العهد الاخباري "إن التفاهمات التي تم التوصل اليها في اسطنبول بين حركتي حماس وفتح والتي تنص على رؤية متكاملة تركز على الانتخابات العامة، التشريعية، والرئاسية، والمجلس الوطني، وتحقيق الشراكة الكاملة بين أطياف اللون السياسي الفلسطيني، والقيادة الوطنية الموحدة للمقاومة الشعبية واعتمادها في هذه المرحلة".

وأضاف رضوان "هذه الرؤية ستعرض على لقاء الأمناء العامين القادم للحوار الشامل وإقرارها بعد الحوار".

وأشار إلى أن "الجديد في الأمر أن هناك إرادة جادة وصادقة من الطرفين لإنجاح هذه التفاهمات والحوارات، وهناك مواعيد محددة، نحن جادون في تحقيق المصالحة والوحدة الوطنية خاصة في هذا الظرف الدقيق الذي تمر به القضية الفلسطينية ومواجهة صفقة القرن وضم الأراضي والهرولة نحو التطبيع مع الاحتلال الصهيوني".

بدوره، قال القيادي في حركة حماس، رأفت ناصيف، إن إعادة بناء منظمة التحرير على أسس ديمقراطية سليمة تضمن مشاركة الكل الفلسطيني، يحمل رمزية كبيرة بعودة القضية الفلسطينية بمكوناتها كافة في الداخل والخارج لساحة الصراع، وهو ما سيعطي الأمل لأبناء شعبنا في الشتات بأن يكونوا شركاء في اختيار قيادة الشعب الفلسطيني وممثلين في مؤسساته الوطنية الجامعة.

وأكد ناصيف أن مواجهة الاحتلال ووقف مشاريعه على الأرض تتطلب سرعة التحرك، ودمج أبناء الشعب الفلسطيني كافة في مشروع تحرري شامل، والاستفادة من طاقات أبناء الشعب الفلسطيني في الداخل والخارج.

فلسطين المحتلةحركة المقاومة الإسلامية ـ حماسحركة التحرر الوطني الفلسطيني ـ فتح

إقرأ المزيد في: فلسطين

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة