لبنان

 وهاب في ذكرى أسبوع أبو ذياب: السيد نصرالله أثبت أنه حريص على الأرواح والوطن والمواطنين

09/12/2018

 وهاب في ذكرى أسبوع أبو ذياب: السيد نصرالله أثبت أنه حريص على الأرواح والوطن والمواطنين

توجه رئيس حزب التوحيد وئام وهاب إلى سيّد المقاومة السيد حسن نصر الله الذي حمى الجبل بموقفه وأثبت في كل المحطات أنه حريص على الأرواح والوطن والمواطنين، كما حيّا الرئيس السوري بشار الأسد قائلاً: "نؤكد وقوفنا الى جانب سوريا والرئيس بشار الأسد". كما أكد الوقوف إلى جانب الجيش اللبناني الذي لعب دوراً اساسياً في منع الفتنة".

وفي كلمة له في ذكرى مرور أسبوع على وفاة محمد أبو ذياب، والذي اقيم عصر اليوم الاحد في بلدته الجاهلية، حمّل وهاب رئيس الحكومة المكلف سعد الحريري مسؤولية قتل أبو ذياب، قائلاً "كل المسؤولية تقع على عاتقك ونحملك الدم الذي سال الذي سيبقى على جبينك حتى نسترد هذه الامانة والقانون سيكون بيننا".

وعن وحدة أهل الجبل، أضاف وهّاب: "لقد جرّدوا علينا حملة إنكشارية واجهناها بصدورها وأسقطها دم محمد أبو ذياب"، مشددًا "أن لا مكان للفتنة في الجبل ولو كان ذلك على حساب دمنا ونحن لا نؤمن إلاّ بهدر دم عدوّنا".

وتوجّه وهّاب الى رئيس "الحزب الديمقراطي اللبناني" النائب طلال إرسلان بالقول: "لا عودة عن وحدة القوة الدرزية مع الأمير طلال أرسلان الذي وقف وقفة رجل صادق الى جانب الجاهلية والشوف وأثبت حرصه على كل نقطة دم في الجبل ولبنان".

الاحتفال التأبيني الذي اقيم لمناسبة ذكرى مرور أسبوع على وفاة محمد أبو ذياب، مرافق رئيس حزب التوحيد العربي، حضره ممثل عن رئيس الجمهورية العماد ميشال عون وممثل عن رئيس المجلس النيابي الرئيس نبيه بري، وشخصيات دينية وسياسية وحزبية، وتخلله كلمات أكدت على ضرورة ابعاد الفتنة والوقوف مع محمور المقاومة.
 

إقرأ المزيد في: لبنان