ولادة الرسول وأسبوع الوحدة

اليمن

وثائق سرية تكشف الوصاية الأجنبية على اليمن

24/09/2020

وثائق سرية تكشف الوصاية الأجنبية على اليمن

نشرت قناة "المسيرة" اليمنية عددًا من الوثائق الموسومة بـ"سري للغاية" صادرة عن السفارة الأمريكية في صنعاء وأخرى عن جهاز الأمن القومي في فترة ما قبل ثورة 21 أيلول/سبتمبر.

وتضمّنت الوثائق الصادرة عن السفارة الأمريكية قبل الثورة توجيهات من السفير الأسبق جيرالد فايرستيان للرئاسة بنقل ما يسمى "وحدات مكافحة الإرهاب" من وزارة الداخلية إلى الدفاع.

كما تضمّنت الوثائق توجيهات أمريكية بالاقتصار على وحدات رمزية لتكون قوات أمن للحدود اليمنية البرية والبحرية.

وثائق سرية تكشف الوصاية الأجنبية على اليمن

ومن بين ما أظهرته وثائق السفارة الأمريكية قبل الثورة سرعة إصدار قرارات رئاسية بعدد من القادة العسكريين في مناصب مختلفة بينها قائد جديد لقوات العمليات الخاصة ونائب له ونائب لرئيس هيئة الأركان العامة.

وكشفت الوثائق الصادرة عن جهاز الأمن القومي في النظام السابق استمرار تدمير منظومات الدفاع الجوي وعلى رأسها صواريخ ستريلا وصواريخ سام، لافتة إلى أن ذلك جرى بتنسيق وإشراف أمريكي كامل.

وثائق سرية تكشف الوصاية الأجنبية على اليمن

وأظهرت الوثائق الصادرة عن جهاز الأمن القومي أن الجانب الأمريكي وجه نشاطه في مسارات محددة تخدم مصالح الأمن القومي الأمريكي دون اكتراث بمصالح اليمن.

إشارة الى أن قائد حركة أنصار الله اليمنية السيد عبد الملك الحوثي أكد في كلمة القاها لمناسبة العيد السادس لثورة 21 أيلول/ سبتمبر التدخلات الأمريكية الخطيرة قبل الثورة، لافتًا إلى أن السفير الأمريكي كان يتدخّل على المستوى الرسمي في كل المؤسسات والوزارات والقضاء والمؤسسات العسكرية، واعدًا بكشف ما يظهر المسار المنحرف للنظام السابق.

الولايات المتحدة الأميركيةاليمن

إقرأ المزيد في: اليمن

التغطية الإخبارية
مقالات مرتبطة