التطبيع خيانة

لبنان

رواتب إضافية في الجامعة الأميركية .. وفضلو خوري يرفض الامتثال لوزراة العمل 

22/09/2020

رواتب إضافية في الجامعة الأميركية .. وفضلو خوري يرفض الامتثال لوزراة العمل 

عقدت اليوم، في وزارة العمل، الجلسة الخامسة لمتابعة قضية الموظفين المصروفين تعسفياً من الجامعة الاميركية ومركزها الطبي.

محاولات عديدة قامت بها وزارة العمل من أجل الوساطة في هذه القضية المحقة بهدف انصاف الموظفين المصروفين، في ظل استمرار رئيس الجامعة فضلو خوري بالتعنت والتعسف، حيث قام بتجاهل جميع المطالب المحقة للمصروفين بالاضافة إلى عدم اكتراثه بالدعوات المستمرة له بالمثول أمام الوزارة من أجل الادلاء بشهادته تماشيا مع أسلوبه التعسفي الكيدي، بحسب بيان الاتحاد الوطني لنقابات العمال والمستخدمين في لبنان Fenasol وتجمع الموظفين المصروفين من الجامعة.

وأوضح الاتحاد "أن فضلو خوري قام بطريقة غير اخلاقية بزيادات على الرواتب بالاضافة إلى منح جزء من الرواتب بالدولار للمحظيين: "الجناح الملكي" في الطابق الخامس". 

كما عمد أيضا إلى توظيف أشخاص جدد، وكل هذا يؤكد بالدليل القاطع أن الجامعة لا تعاني من أي عجز مالي.

وفي السياق، تقدم الاتحاد وتجمع الموظفين المصروفين بطلب إلى وزارة العمل طالبين فيه التالي: 

- الزام الجامعة تقديم كشف مفصل بحساباتها المالية عن السنوات السابقة.
- قيام وزارة العمل بالتفتيش المالي الشامل على المؤسسة والتدقيق في الحسابات المالية العائدة لها عن السنوات السابقة.
- قيام وزارة العمل بإبلاغنا خطيا عن نتيجة التفتيش النهائية لكي نبني على الشيء مقتضاه".

وختم البيان بالقول "فليعلم فضلو خوري بأن الجريمة التي ارتكبها بحق مواطني هذا الوطن لن تمر مرور الكرام، وبأن القانون سوف يطاله وادارته من المتواطئين المتآمرين. ما ضاع حق وراءه مطالب - مستمرون".

وقد حددت الوزارة جلسة جديدة في الفترة المقبلة.

الجامعة الامريكية في بيروت

إقرأ المزيد في: لبنان